]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الولد العنيد

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-07-18 ، الوقت: 18:11:16
  • تقييم المقالة:

عندما يكون الطفل لطيف مع من حوله وبخاصة مع والديه والأقربين له فهذا عادي لكن عندما يكون عنيد

وجاحد مع من حوله فهذا غير لائق

لا يمكن للإبن أن يكون عاقا بوالديه لأنهما الشخصين القريبين إليه

ولا أن يكون السبب في هوس العائلة لأنها العش الذي يأوي إليه

ومتىكانت الراحة والوفاء منه كان الطمئنية مرافقة

نوصي الأبناء بالرأفة باالوالدين لأنهما إنسانين لا يعوضان

ولا أن يجحدا حياتهما

ولا أن نفتح عليهما الوجع

أن نساعدهما

ومهما كان عند الولد يجب أن يتفادى والديه ..

غفر الله لكل ولد مذنب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق