]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

كوارث الفيس بوك والأعلام الألكتروني

بواسطة: أحمد نصار  |  بتاريخ: 2013-07-18 ، الوقت: 03:35:51
  • تقييم المقالة:

الحمد لله وبالحمد ابداء نظرا لخطورة الموضوع - لأن البدء بالحمد يفتح آفاق الرؤية وآفاق الأستقبال الصادق لدي الناس الذين نخاطبهم مهما كانت ميولهم 

بعد طول رصد ورؤية لما احدثته وسائل التواصل الألكترونية مثل الفيس غيره رأيت حجم من البشاعة والدمار العام لم يسبق له مثيل عبر التاريخ فكتبت نصيحة في صفحتي بعدم ادمانه وتلقيت اول الردود من عالم ومفكر كبير احترمه ويحترمه كل من يعرفه من مفكري ومثقفي المنطقة العربية وغيرها وهو الأستاذ جمال السوسي يؤكد فيها اهمية هذا النوع من انواعه التواصل وهو ما اعتبرته الجانب الأيجابي المشرق الوحيد في هذا النوع من الأعلام الحي 

ومن فضل الله اني انشغلت عن الرد قليلا وفوجئت بما جعلني احمد الله ثلاث مرات فيل الرد 

رأيت نموذج مؤلم لما كنت احذر منه وصرخة موجعة من احد الضحايا فحمدت الله لأننا بذلك نضع ايدينا علي الجرح او بدأنا نضع ايدينا علي الجروح وكان هذا ما كتبت 

الحمد لله الحمد لله ثم الحمد لله - هذا ما كنت اقصده وهو ان نضع ايدينا علي الدمار الذي احدثه الفيس في حياتنا اما الجانب الآخر الجانب المضيء المشرق الذي يعيشه امثالكم من كبار العلماء ياسيدي المفكر الكبير المبدع الجميل الذي اشرف بحبه وصضداقته اخي الأستاذ جمال السوسي فهذا موضوع آخر وكبير مثلكم يا سيدي لا يجب ان يتوقف لحظة عن العطاء والتفاعل كما انت وكما عودتنا مثلكم هو النور والنار نار الحق والحقيقة في ظلمات الحياة وبرودتها ووحشة الحق في طوفان اللهاث المرعب الذي لا يدع للأنسان لحظة ليفكر هذا ما يأخذ معظم شبابنا للأسف مثل النداهة كشيطان ناعم يتسلل اليهم بكل المغريات ليغذي فيبهم الشبق الي اللاشيء عواطف مشتعلة ونهم استهلاكي وجوع جنسي ومعنوي سيدات يبحثن عن قيمة الرجولة الضائعة معظمهن متزوجات او مرتبطات والباقي يبحثن بلا هوادة وبسرعة وازواج كبار يعيشون طفولة ومراهقة متأخرة وشباب تواق الي الحلم والزوجة والجنس ومراهقين ومراهقات يبتلعهم الفيس كل يوم رجال يوحي شكلهم ومكانتهم بألأ حترام يعيشون تفاهات لا تخطر علي البال كم من زوجات يعتقدن انهن شريفات يأخذ منهن هذا الفيس الروح والنفس بدون ان تدري كم من كوارث يسببها هذا الطوفان تحتاج فعلا تكوين لجان وباحثين ودراسات وتوصيا قومية لمجابهة هذة الكارثة او للتعامل معها بما لا يحيد العقل ويلغيه ولايجعل المجتمع ينقاد ايضا لغسيل المخ الذي يتم بواسطة الأعلام الألكتروني انا ادعو ايضا كل المعنيين بحقوق الأنسان والبحوث الأنسانية للعمل علي مجابهة الآثار السلبية ومنها غسيل المخ الجمعي الذي يتم وخاصة انه وصل الي شكل كارثي يهدد الوجود الأنساني وما هذة الثورات وابشع ما فيها الا احد الأفرازات القذرة مع احترام وجود جوانب اخري ايجابية الا ان السلبي اكثر واعم واشد تدميرا واثرا علي شكل الحياة ومستقبلنا علي هذا الكوكب -احمد نصار 

 


https://www.facebook.com/a7med.nasarr,,,وهذة صفحتي وبها الكلمة والردود والدعوة حتي انقل هذا الحوار الي هنا بشكل مناسب


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق