]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الصرخي الحسني وتعميق الانتماء الوطني

بواسطة: رؤى المهندسة  |  بتاريخ: 2013-07-16 ، الوقت: 18:18:47
  • تقييم المقالة:

 

الصرخي الحسني وتعميق الانتماء الوطني ان الله سبحانه وتعالى عندما جعل الانسان خليفته في الارض واستوطنه فيها عاش فيها واستعمرها وجعلها وطن له يعيش من مائها وشجرها وجميع خيراتها مباحة للانسان وهذه من نعم الله تعالى على بني البشر ولكل انسان عاش في وطن يؤيه في هذه الارض واصبح الوطن جزء من تاريخ وحياة الانسان فالوطن له حقوق على مستوطنيه في صونه وحفظه فاصبح الانتماء للوطن جزء من حضارة الانسان واما نحن كمسلمين فان الوطن اصبح جزء من ايماننا وكما قال النبي الاكرم محمد صلى الله عليه واله ((ان حب الوطن من الايمان))
وان المرجع الديني الاعلى السيد الصرخي الحسني دام ظله الشريف علمنا الكثير من الدروس والعبر في تعميق انتمائنا للوطن وعشق هذا الانتماء وجعله امانة في اعناقنا والى الان تتردد كلماته في اسماعنا عندما قال دام ظله
(( أنا عراقي ... أوالي العراق ... أرض الأنبياء وشعب الأوصياء ))
هذه الكلمات التي اعلنت عن الولاء لوطننا العراق الذي يمثل تاريخ الانبياء عليهم السلام وحضارة الكتابة والقلم والمعرفة
حيث بعض ما كتبه سماحته في هذا العنوان انا عراقي ...اوالي العراق
قائلا
(يجب أن تكون البيعة والولاء الحقيقي الصادق لعراق المقدسات وللإسلام والنبي المصطفى (صل الله عليه وآله وسلم) وعترته الأطهار (عليهم السلام) والصالحين الأبرار (رضوان الله عليهم أجمعين) ,
وكل ذلك يكون باباً وطريقاً سوياً صحيحاً خالصاً للبيعة والولاء لله الواحد القهار)
وايضا ردد قائلا


لنحكي لنقول لنهتف لنكتب لننقش لنرسم جميعاً
أنا عراقي ........ أحب العراق وشعب العراق
أنا عراقي ........ أحب أرض الأنبياء وشعب الأوصياء
أنا عراقي ........ أوالي العراق ... أوالي العراق ... أوالي العراق

نعم ايها القراء الاعزاء ان وطننا العراق غالي علينا وحقه علينا ان نصونه ونحميه لكي نحمي انفسنا لان الشعب العراقي جزء من هذا الوطن العزيز ومازالت جراح العراقيين غير ملتئمة بسبب نزيف الدم المستمر الذي تسببه خونة هذا البلد تركوا ضمائرهم وانسانيتهم واستبدلوها بحفنة الدولارات ومع الاسف الشديد وهذا لايستمر ان شاء الله تعالى ببركة اخيار وشرفاء هذا الوطن وستتظافر الجهود لخلاصه واستقراره .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق