]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في غيابك

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-07-14 ، الوقت: 18:23:20
  • تقييم المقالة:
في غيابك

لا تسأليني عن الحال .

أنت ..

لن تسمعي ما يسرك عني

وأنا ,,

لا أجيد التمثيل .

في كل الأحوال ..

خير لك ولي ,,

إحتفظي لنفسك بالسؤال
________
نضال فياض

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق