]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شاده حق

بواسطة: DrHelmi Elalfi  |  بتاريخ: 2011-10-13 ، الوقت: 02:15:46
  • تقييم المقالة:
شهادة حق

 

بدأت اليوم الأربعاء 12/10/2011 اللجان الانتخابية بكافة محافظات الجمهورية ولمدة 7 أيام فى تلقى طلبات الراغبين فى الترشيح لانتخابات مجلس الشعب والشورى 2011. وبدأت اللجان بتلقى طلبات الترشيح ومقرها محكمة الاستئناف بالمحافظة وذلك اعتباراً من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة الثانية ظهراً، عدا اليوم الأخير من تقديم طلبات الترشيح الثلاثاء 18 أكتوبر والذى سيمدد وقت العمل فيه حتى الساعة الخامسة مساءاً. ولقد ذهبت إلى محكمة الحقنية بالمنشية محافظة الاسكندرية فى حوالى الساعة الساعة الثامنة صباحاً وفوجئت بأن من ضمن الأوراق المطلوبة للترشيح لمجلسى الشعب والشورى إحضار مستند من مديرية أمن المحافظة يفيد بأن المرشح مقيد بجدوال انتخابات القسم التابع له، وعلى الفور ذهبت إلى مديرية أمن الاسكندرية بسموحة وكان هناك حوالى 20 مرشح فى انتظار موظف الحاسب الآلى المختص بالكشف عن إمكانية وجود أسم المرشح بالجدوال الانتخابية بالقسم التابع له، ولقد قام أفراد الحراسة بالسماح للمرشحين بالدخول مديرية الأمن والصعود للطابق الخامس المتواجد به قسم الحاسب الألى والضابط المختص بالتوقيع على الطلب وذلك للجلوس فى الاستراحة بنفس الدور وانتظار الموظف المختص وبالفعل حضر الموظف والضابط فى تمام الساعة الثامنة والنصف وتعامل معنا موظف المختص بكل احترم وقام المرشحين بتجميع الطلبات بانتظام ومنتهى الحضارة والرقى وذلك رغباً منهم بتنظيم أنفسهم بأنفسهم دون تدخل أى طرف آخر لتنظيمهم ورغباً فى التغير إلى الأفضل وتقويم سلوكهم وبداية فى فتح صفحة جديدة تبشر بالخير وتدل أننا وضعنا أيدينا على بداية الطريق الصحيح وبالفعل استلم الموظف المختص جميع الطلبات وبدأء بتشغيل جهاز الحاسب الآلى وبدأء العمل وفحص طلبات جميع المتقدمين فى حوال ربع ساعة فقط وأيضاً قام الطابط المختص فى نفس الوقت بالتوقيع على الطلبات، وبعد ذلك ذهبت إلى مجمع المحاكم بالمنشية لسداد 1000 جينة مصاريف الترشيح لعضوية مجلس الشعب الخاصه بى واستغرق ذلك أيضاً حوالى 10 دقائق وذهبت أخيراً إلى محكمة الحقنية (الاستئناف) بالمنشية فى حوالى الساعة التاسعة وقمت بتسجيل اسمى فى كشف الراغبين للتسجيل لانتخابات مجلس الشعب وكان هناك بعض المرشحين بل ومعظمهم متعاونين لاقص حد مع الموظف المختص ومع بعضهم البعض ولقد رأيت ظاهرة إيجابية تستحق الإشادة والتقدير وذلك عندما كان هناك تعاون بين المترشيح من نفس الدائرة وبنفس الصفة فى مساعده بعضهم البعض فى ملئ طلبات الترشيح وأيضاً عندما كان يبحث أحد المترشحين عن أماكن بيع الملفات الفرغة لوضع أوراق الترشيح الخاصة بالمرشح كان المرشح الآخر دون سابق معرفه يستدعى زميله المرشيح ويعطى له ملف لوضع أوراقه بها وهذا شعور طيب، وكما ذكرت فى المقالة السابقة بأنه المواطن المصرى أصيل يظهر دائماً فى الشدائد وكان هناك روح جديدة ومرشحين من نوعية جديدة لم تظهر على السطح من قبل، فالمرشحين الذين يتسابقوا من أجل نيل شرف تمثيل الشعب فى المجلس القادم 2011، وعندما دخلت قاعة تقديم ورق الترشيح لانتخابات مجلس الشعب قامة السيد المستشار الموجود بالقاعة بالتأكد من أصل الورق وقام بالتوقيع على الملف وتحويله للموظف المختص لاعطائى إيصال استلام أصل الأوراق وأستغرق ذلك حوالى 10 دقائق مع وجود زحام شديد ولقد أنتهت من تقديم الوراق فى تمام الساعة 10,30 صباح الأربعاء 12/10/2011 ومن هنا أود أن أسجل كل أحترام وتقدير لكل من السيد المستشار رئيس لجنة استلام أراق مرشحى مجلس الشعب وأعضاء لجنته المحترمين وأيضاً جميع الموظفين الموجدين فى قاعة تلقى طلبات الترشيح وأخص بالذكر احترمى وشكرى لرجال الأمن بمديرية أمن الاسكندرية والذين تعاملوا مع مرشحى مجلس الشعب بحب واحترام وتقدي،ر تحية لرجال الشرطة الأوفياء المخلصين والذين أثبتوا أن الثقة بين المواطن ورجال الشرطة أصبحت أقوى مما سبق، وتحية للضابط المختص للتوقيع على طلبات الترشيح بمديرية الأمن لانهاء الأجراءات بأسرع وقت، وتحية خاصة لموظف الحاسب الآلى والذى حضر قبل الضابط المختص وعلى الفور أستلم طلبات المترشحين وأيضاً بانهاء الاجراءات على الفور، ولاحظت أن بأن هناك ظاهرة جديدة وهى روح التعاون وأختفاء الروتين إلى حد كبير وأن شاء الله فى المستقبل القريب سنقضى عليه بروح أولاد مصر المخلصين الاوفياء الوطنيين، وأشكر الأخوه المرشحين لروح التعاون والذين أثبتوا رغبتهم فى تنظيم أنفسهم بأنفسهم دون تدخل أى طرف آخر مع العلم بوجود ضابط شرطة فقط برتبة عقيد داخل قاعة تقديم أوراق مرشحى مجلس الشعب ولم تحدث أى أعمال شغب خارجة عن القانون مما يدل أننا نسير على الطريق الصحيح، وأخيرا أدعوا الله سبحانه وتعالى بأون يوفق الحزب الأفضل وأيضاً المرشحين الآخرين بالتوفيق والنجاح بما فيه خير لبلدنا الغالية مصر.                                                                                            الباحث السياسى/ حلمى الألفى                               مرشح مجلس الشعب 2011 عن الدائرة الثالثة                                                  المنشية – الجمرك – العطارين – شرق – كرومز – محرم بك                                    

خواط سياسية


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق