]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رمضان يفضح أئمة المساجد د. خالد سرواح

بواسطة: د. خالد سرواح  |  بتاريخ: 2013-07-13 ، الوقت: 07:46:08
  • تقييم المقالة:

جبُلنا في هذا الشهر الكريم أن نؤدي صلاة التراويح في مساجد معينة تعودنا عليها إما لقربها من بيوتنا وإما لراحتنا النفسية لمن يؤمنا بالصلاة فيها أو لغير ذلك من الأسباب. المهم أن ما يُلاحظ في السنوات الأخيرة وبشكل يثير الغضب ليس فقط على أئمة المساجد بل وعلى وزير الأوقاف—المسئول الثاني عن فشلهم بعد الأزهر الذي خرّجهم دون حفظهم لكتاب الله—هو استئجار الأئمة لشباب يحفظون القرءان لإمامة المصلين في صلاة التراويح بدلاً منهم وذلك لسبب بسيط جدا وهو ليس بالطبع لأن الشاب المأجور أرخم صوتاً ولكن لأن ذلك الإمام المسئول ليس لديه من القرءان ما يكفى لصلاة التراويح طوال شهر رمضان وإلا كرر ما يقرأه هذه الليلة في الليلة التالية. الأسوأ من ذلك هو أن هؤلاء الأئمة الجهلاء يتظاهرون وأنهم يدربون الشباب (المأجورين) على الصلاة بالناس. هذا التقليد المشين أصبح ظاهرة في كثير من مساجدنا للأسف الشديد وعلى وزير الأوقاف أن يعتذر للمصلين بمصر ويعترف بمسئوليته عن هذا التقصير في السماح لأئمة المساجد في امتهان هذه المهنة الشريفة دون الإلمام بأول شرط لها وهو حفظ كتاب الله تعالى.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق