]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أحبكَ !

بواسطة: منتظر القضيب  |  بتاريخ: 2011-10-12 ، الوقت: 21:21:04
  • تقييم المقالة:
الألفُ مُهرولَةً تَخرجٌ من فاهُ والحاءُ محمَرةُ الوجهِ خَجولةٌ بينما الباءُ تارةً تبتَسمُ وأخرَى تَتجَهمُ والكافُ مًطأطأةً رأسَها تُريّدُ حرفَاً بعدَها وَ كأنَ تِلكَ الكلمةْ قَدْ خَرجتْ من فاهْ بوَزنِ رواية غَدا بعدَها حَلقهُ مُتعبْْ .. !

منتظر القضيب .

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق