]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ابنـــــــــة الأيكــــــــــة أبكتنــــــــــــــي !.!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-07-11 ، الوقت: 22:38:54
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

ابنـة  الأيــكة  أبكتني   !.!!

 

تــــلك صــادحـة  فــــوق الغصـــن أبكتـــني

تجاهــر دون خوف  وحرمـة الخوف أسكتني

تنــوح فــراق خــــل وأنا محنـة الخـل أشقتني

أيقظـــت أشجـانــاَ كـانـــت الأيــــام أنسـتـنــي

أناشدهــا بالصبر ولكـن عينها بالدمـع غمـتني

تبكي بماضــي الذكريــات وفـي العمق هـزتني

رجوتها بالصبر ومرارة الصبر بالموت أردتني

سقيتها ماء الأماني ولكنها بدمع العين أسقتني

جزيتهـا بطيب المآل وهـي بسوء المآل أجزتني

مالي أراهــا تنكـأ الجرح وبلوعـة الحال أبلتني

كلانــا متيــم بخــل ولكــن كثـرة البكـاء عاقتني

ما زالــت تنــادي جازماَ وحبائل الصبر أوكتني

توقفــي ابنـــة الأيكــة  فتـلك الدموع أشجتني

ـــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق