]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بشارة

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2013-07-03 ، الوقت: 23:43:10
  • تقييم المقالة:

                  بشارة عاشق

 

إلى مصر اقبلوا تحية وسلاما

               فمصــــــــــر  نادت  والإله أجابا

واقصدوها بحب تجود لـــــــــــــــكم

              مــــن الطــيبات لا تفقدوا الصوابا

عيشوا لها بالقلوب وارجـــــــــــــــوا

              لـــها بالإخـــــــلاص دعاء مجابا

تحررت عيونها من رمـــــــــــــــــد

               دام عــــــــــاما فكأن النور غابا

تحررت وكانــــــــــــت رهن حبس

             لأنـــــــــــاس أقاموا لها الأنصابا

كل يوم يغرقون النـــــــــــاس عنتا

           يقولون دين الله و ســــاءوا خطابا

و يطرحون صــــــــــــــوت الرشد

           بِلَغْوٍ مِّنَ الــــــــــــكلام  كان عَيَّابا

أقسمت يا مصر بالذى خلق العبادا

          لافدينك وان كــــــــان البلاء سحابا

 و  إلى الناس  أسوق  بشــــــراى

           من عاداك يا مصر  ما بلغ النصابا

انت ضـــــــــــنى الروح ونعيمها

          ومـــــــــــن ظن غير ذلك خـــــابا

مرموقة فى  العالمين مجيدة أنت

        مقدسة أنت  شمــــــــسا وماء وترابا

 

هواك المســــــــك وطينك المجد

             والـــــــــــعز إلى رحـــــــــابك قد أنابا

قديما غناك إغريق قـــــــــائلينا

              هبة النيــــــــــل أنت والقول قد أصابا   

وناجتك قلوبهم بـــــــرغم بطش

           يا هبــــــــــــــة النيـــــل  مذنب وقد تابا

وبالقـــــــرآن أنت عزيزة مقربة

            ومن نبـــــــــــــــــى الإله  نلت اقترابا

طاف فيك الكليم  يدعو لـــــلإله

            فكــــــــــــــان منصورا مجملا خطابا

والمسيح عبد الله فيك أقــــــاما

           يدعو للواحــــــــــــــــد وما لاقى عتابا

و للإسلام كنت نصـــــــــرا فمن

            هـــــــــــؤلاء ؟ وكيف يرجون انتسابا ؟

أقاموا عاما بدعوى الإسلام وما

            أقـــــــــــاموا للإسلام حقا و لا جوابا

يا أهل مصر انتم أهل مــــــجد

           والعـــــــــــــــالم من دونكم كان ضبابا 

أقيموا لـــــحق عاد إليكم راشدا

         و دوموا على حـــــــــــــبها كدا واكتسابا

ولا تركنوا لقول المغرضين إنهم

         أعـــــــــــــــداء مصر قد فرقوا الأصحابا

انتم للعالمين طريق رشد فكونوا

         يصــــــــــــــــبحوا خلفكم أسرابا فأسرابا

قولوا لهم إن مصر بلاد حــب

            وفــــــــــــــــــى أرضها لقيتم الأحـبابا

قولوا لهم ان مصر بلاد طهر

           وثراها عــــــــــــــــــن الأمجاد ما غابا

غناك يا مصر قلبى    وما يكتفى

          إن عنــــــــــــــــاك يستهوى ألحانا عذابا

و لو  يوافيك من  عاشق فما يفى

          إن عشـــــــــــــــقك للقلـــــــوب قد أذابا

 

   **********************

    احمد المليجى .......... من ديوان : عرب وأعراب

Ahmed.elmeligy2@facebook.com

   

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق