]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل الريع الديموقراطي سيدمر آخر الجيوش العربية القوية ؟

بواسطة: نور الدين  |  بتاريخ: 2013-07-03 ، الوقت: 22:38:20
  • تقييم المقالة:

بعد تدمير الجيش العراقي وتدمير السلاح الليبي و تخريب سوريا بلادا و جيشا  هل جاء الدور على الجيش المصري لينال نفس العقاب ، هل من الحكمة أن يتسرع  عسكر مصر إلى إقصاء رئيس منتخب ، هل الجيش المصري يستطيع التحكم في منطقة أسهل ما فيها هو القتل والتدمير ، ترى من المستفيد من تصفية الجيوش العربية ، ترى هل يستطيع المصريون التقليص من كلفة ثورتهم ، هل سيحافظون على بلادهم و قوتهم العسكرية ، أم الذين يخططون يعلمون بسذاجة العقل العربي وتسرعه في اتخاذ القرارات المصيرية بشكل يقضي فيه على كل ما بناه بين يوم وليلة ؟

ترى هل درس عساكر مصر هذه الخطوة وحسبوا لها حسابا حقيقا ، أم ما هي إلا مغامرة من المغامرات  التي يحسنها العرب عموما .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق