]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا بد من قول كلمة حول مصر المحروسة

بواسطة: نورالدين عفان  |  بتاريخ: 2013-07-03 ، الوقت: 17:53:26
  • تقييم المقالة:

 

 

في إنتظار البيان الذي ستصدره المؤسسة العسكرية بقيادة السيسي بعد إنقضاء المهلة التي حددها قبل يومين لأجل التوافق بين القوى السياسية ..لا بد أن ندلي بدلونا فيما يجري في مصر المحروسة إنطلاقا من قول رسولنا الكريم من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم أو كما قال عليه الصلاة والسلام وإنطلاقا من التاريخ والهوية والحاضر والمستقبل المشترك بيننا ...

1- أولا .. برغم كل أخطاء الرئيس مرسي فإن إزاحته يعد تعدي على الشرعية وتراجع عن مكتسبات الثورة وتأسيس لفكرة الإنقلاب الدوري على أي مؤسسة تحكم مصر مستقبلا 

2- ثانيا ... لا يعد الجيش بأي حال من الأحوال الحامي الأساسي للديمقراطية بل هو الحامي لوحدة التراب المصري ودماء المصريين .. فلا ديمقراطية بوجود وتدخل العسكر ..

3- ثالثا ... لا تعد الحشود المعارضة أو حتى المؤيدة هي الفيصل في شرعية مؤسسة الرئاسة بل بمدى تطبيق الدستور وحماية المواطنيين وتوفير الأمن والأمان ولقمة العيش الكريم
4- رابعا ... إن مصر أكبر من أن يحكمها فصيل معين مهما بلغت قوته السياسية وعدد أنصاره.. بل تدار بالتوافق والتشارك بين مختلف القوى .
5- خامسا ... يا أبناء مصر المحروسة بحكم موقع مصر وأهميتها الإستراتيجية ودورها المحوري فهي القدوة لبقية الدول العربية إن نجحت فإن الشعوب العربية ستحذوا لامحالة حذوها وإلا فإن البون سيتسع بيننا وبين الديمقراطية كشعوب عربية ..

6- سادسا...لا نشك لحظة في أن مايجري ليس لأمريكا وإسرائيل وقوى سياسية خارجية من دول الخليج العربي أيضا يدا في تحريك الامور ودفعها نحو التأزم والخاسر الوحيد ساعتها ليس فقط مصر بل المنطقة العربية برمتها ....

أخيرا نتمنى على الله العلي القدير أن يوفق مصر وشعبها في تجاوز الأزمة الحالية وأن يخرج أكثر تماسكا من ذي قبل ...والله من وراء القصد .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق