]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نائب ينتوي الاستقاله

بواسطة: محمد عياش القرعان  |  بتاريخ: 2013-07-03 ، الوقت: 15:14:03
  • تقييم المقالة:
نائب ينتوي الاستقاله   وانا أُقلّب محطات التلفاز ,وقعت يدي على محطة تلفزيونيه تعود ملكيتها لاحد النواب الافاضل ...واذا بها تبُث فيديو لجاهةٍ مكونة من مجموعة من بعض النواب الافاضل ,جاؤوا الى بيت احد النواب الذي اعلن استقالته من قبل , كي يثنوه عن الاستقاله... الذي ادعى فيها صاحبنا انها جاءت من اجل صالح المواطنين واعتراضا على سياسة حكومة النسور التي تنوي رفع اسعار الكهرباء . وبعد ان القى كبيرهم الذي علّمهم شرب عصير التفاح كلمته, والذي جاءت بأسم نواب الشعب كما صرح خلال خطبته العصماء التي القاها في بيت النائب (المنتوي ) الاستقاله ,لثنيه عن الاستقاله .   .فقال لهم نائبنا المناضل الكبيرالمستقيل,في معرض رده على كلمة الجاهة  ( اشربوا قهوتكوا وابشروا باللي اجيتوا فيه كما جرت العادة ) ....وتفضلوا على المقسوم...والله اعلم طبعا ما هو المقسوم , هل هو مناسف لحم بلدي ام شيء ثاني !!...والمواطن ومصلحة المواطن ذهبوا بشربة فنجان قهوه ساده....وكل الكلام والعنتريات التي اطلقت من قبل تم لحسهابلحظة  كما تعودنا دائما في المشهد الاردني .    طبعا عدوله عن الاستقاله لم تاتي بعد ان تمت الموافقه على مطالبه والتي استدعت الاستقاله من قبل ....ولا حتى تم استشارة القاعده الشعبيه من قبل ولا من بعد العدول عنها...كله فقط من اجل عيون الجاهة الكريمه...والمواطن ( الله لا يرده يروح بستين داهيه ) ....يعني اذا كنت يا نائبنا المحترم ,وانت ادرى بالعادات والتقاليد الاردنيه لا تستطيع ان ترد الجاهه الكريمه وبوس اللحى ..فلماذا من الاصل هذه الهالة الاعلاميه التي لا تقدم ولا تؤخر ...الا انها كانت عباره عن مسرحية سخيفه من اجل التملق للجماهير القرفانه...دون ان تؤثر على صانع القرار قيد انمله  ....فالنسور لا زال ماضٍ في مشروعه في افلاس المواطن,وانتم لا زلتم تضحكون على المواطن,دون ان تقدموا له شيئا يخفّف عنه ولو قليلا من بعض اعباءه الوميه , او ان توقفوا تغوّل الحكومة والمتمثله بالاعتماد على جيبه المثقوبه . اذاُ فلماذا تعود عن استقالتك ان كنت صادقا حقا ولم يتحقق اي شيء من الاسباب التي دعتك للاستقاله .  على كلٍّ انا عاهدتٌ نفسي أن احد من النواب قدم استقالته في يوم من الايام,ومضى فيها للاخر ...سأبني له تمثالاً في حوش داري......لانها فعلا ستكون علامة من علامات الساعه الكبرى .
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق