]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يعجبني حرف الذال بقلم (عطاف المالكي)

بواسطة: عطاف المالكي  |  بتاريخ: 2013-07-02 ، الوقت: 09:41:30
  • تقييم المقالة:

يعجبني  حرف الذال نأى بنفسه عن كل طامع .ولم يقترن  بأي كائن  بشري  ...هل سمعتم في يوم ما  ..سيادة المستشار   حرف الذال   قديد  .يلقي محاضرة  أو أمسية شعرية أو ندوة أدبية ؟؟!!..حرف الذال حرف محايد, بل  يكاد   الحرف الوحيد الذي جاور علامة التعجب. واختار مقعده  في  زاوية بعيدة عن الحروف الهجائية جميعها  , !! علما أن شقيقه  وتوأم روحه  حرف  الدال   حشري ومتطفل ,يدس   أنفه  فيما يجهله البتة , ولا يعنيه !!  ويختار  مقاس  فضفاضا أكبر من حجمه ,وأصبح عنوانا  للأبهة الكاذبة  و لصيق   عشاق الصدارة ,  الذين  يعتقدون أن حرفه يغطي قصورهم الفكري , وغباءهم  الأسطوري ,المموه   بسذاجتهم ,وعقدهم النفسية ..!؟.... سأخبركم بسر.. كنت سابقا   مغرورة  به , وقبل أن أنطقه أعتدل في جلستي  بعد الاتكاء  ,وأقول في سري كيف أستجمع    العبارات المبجلة !! احتراما وتقديرا له  .!! أما الآن أصبحت أشك  به كثيرا  .. عندما وضعت أول خطواتي  في الحرم الجامعي , علمونا أنه من المحظورات  أن تنادي   أحد منسوبا ته متجردا من حرف الدال ,    و ممنوع منعا باتا إلا أن تبدئي بحضرة   الأستاذ أو الأستاذة  , وبعده الدال ثم اسمه المبجل !!! ومن كثرة كتابته  على   الجداول   واللوائح والمذكرات والكتيبات والملازم والاستبيانات , أصبح ماصخا  لا لون له ولا طعم   !! حتى خيل إلي أن حائط الكلية يحمل حرف الدال !!.. ولم يتبقى إلا عاملة النظافة لم تستعير هذا الحرف !... عزيزي حرف الدال أنت الآن في النزع الأخير ,وقداسة حرفك ذهبت هيبته ,وما زال عشاق الأضواء  يتمسحون ببركاتك , التي غابت عنها آيات الرقية الشرعية , وشياطين الإنس والجن ,يحيطون بك من كل  حدب وصوب ...والكل يريد وصالك ليمارس تخلفه ,ويرمي علينا  ضحالة أفكاره  المستهلكة , ليضحك على نفسه  ثم علينا, ويصدق كذبته ,و ينتقل بين الصحف والمجلات والمنشورات ,وهات  يا لقاءات ومقابلات   وذهب حرف الدال وجلس حرف الدال واتكأ ونام وشرب ووووو...    ومثال من بعض افتراءاته .دكتورة وهمية  استعارت  حرفه لسبع سنوات كاملة في إحدى الكليات  ومارست  عملها تحت مسماه..!!  وخرجت  أفوج ودفعات من الطالبات وأكثرهن  حصلن على  تقدير مقبول في مادتها  !!  وسيادتها  لم تحصل أصلا على شهادة جامعية !!!!  وبعد مرور السبع العجاف  اكتشف أمرها  !! ليست من إدارة التعليم العالي وإنما وشاية من إحدى زميلاتها   في المهنة ومن نفس جنسيتها ؟؟!! هههه يا للمهزلة سبع سنوات  وهي تمارس عملها ولم تكتشف؟!   ...مشكلة  دكتورتنا الوهمية   تحرم  العطر ووضع  أدوات التجميل بحجة أنها تغيير لخلقة الله ؟!!  وتضيع محاضرتها  حسب مقتضى مزاجها  وحاله وهذا حرام وهذا يجب ويجوز  وهذا مكروه  مغلظ  ..!!!بينما حرف الدال المستعار الذي التصقت به زورا وبهتانا  وعاثت  به فسادا  لاحرج  فيه  والخافي من غض الطرف  أعظم !!    ربما هناك مئات على نسق سالفة الذكر و لم يكتشف أمرهن بعد !!

  بظنكم كم نحتاج   من الزمن الضوئي     لتنظيف الساحة المهنية  والطبية من براثن الغش والخداع ونتخلص من عقدة الدال التي أصبحت ملازمة  البعض الذين لايعترفون بقدراتهم العقلية  المحدودة  ...  ثلة  من  المزورات !! يفردن  عضلاتهن  وهن يجهلن  أبسط الأسس التربوية ,والمضحك  يأمرن بالمعروف وينهين عن المنكر   عندما  يتقمصن دور الداعيات الناصحات ..! نحن لا نلومهن بل نلوم بعض القوانين منتهية الصلاحية   ليلعبن بها ورقة رابحة  وينفثن  سمومهن الممتلئة حقدا على هذا البلد     والسؤال  الذي نطرحه  بما أنهن أجدن  دور  المفتيات  ما حكم حرف الدال   الوهمي الذي  حمل اسمهن هل هو محرم أم مكروه أم جائز !!  وهل وضع العطر في حرم الجامعة  محرم  أكثر أم تنميص الحواجب وتقديم الرجل اليمنى على اليسرى    محرم أم  مكروه  أم  واجب ؟؟!!  أفتونا رعاكم الله وأثابكم ؟!! -------------

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق