]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صانعو الأمل من نحن

بواسطة: ميساء الأهدل  |  بتاريخ: 2013-07-01 ، الوقت: 07:06:57
  • تقييم المقالة:

من نحن (صانعو الأمل )

المقدمه:

 الحمد لله القائل (واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا وكونوا عباد الله إخوانا) ،والصلاة والسلام على معلم البشرية وهاديها إلى الصراط المستقيم والقائل (يد الله فوق يد الجماعة) ، وقبل كل شيئ هانحن وبحمد الله وبجهود بسيطة أردنا أن نوقد جذوة الأمل في ظلمات الواقع الممتلئ بالآهات والقهر ، وأردنا أن نحييك للفرح وللخير رداءً يبعث الطمأنينة والدفء  ومن هنا أشرعت الفكر والهمم حتى نصنع المستحيل من لاشيء فنحن نثق بالله تعالى وعبركم انتم وبكم جاءت الهمة لصنع الأمل في هذه المدينة العائمة بالماء والألم، جئنا نحمل في جوانحنا ابتسامة أمل ورسالة محبة للجميع دونما استهداف لجنس أو نوع  فجميعنا نسعى وبطموح كبير للوصول إلى مستقبل أفضل لأجيالنا ولغدنا رافضين كل أفكار الانهزامية والتراجع   ومؤمنين بعظمة الله الذي سيكون حليفنا وعوننا في مشروعنا الإنساني الكبير الذي يولد من رحم المعاناة والحاجة. ولقد كانت الحاجة ملحة إلى تضافر  الجهود جميعها والعمل بروح الفريق الواحد وبرؤى شبابية متفتحة ومتطلعة نحو إيجاد شيء على أرض الواقع مؤمنين بالمقولة المشهورة (ليس من العيب أن ترحل ولكن العيب أن ترحل وأنت لم تصنع أي شيء)  . لقد جمعتنا الحاجة لبث روح الأمل ومحو معانات المحتاجين ما قدرنا الله علية ولتحقيق الأهداف أمل لامتنا والسعي نحو تحقيق النجاح لها يحتاج إلى  التجمع والوحدة فنحن لا نحتاج في الوقت الحاضر إلى الاختلاف ما نريده بالفعل هو الإتحاد والتجمع حتى نصنع شيء ونظهره على الواقع ونرى ثمرة أفكارنا ومجهوداتنا تتحقق أمام أعيننا ،ولكل ما سبق  أسسنا مع مجموعة من الشباب اليمني المثقف والواعي بواجبة نحو أبناء جلدته ونحو وطنه وامتة فريق أطلقنا عليها أسم ( صانعوا الأمل ) حتى نكون يداً واحده للخير وحتى ننسق كل الجهود ونعمل مستعينين بالله للوصول إلى هدفنا السامي وغايتنا المرجوة  والسير قدماً: تحت شعار (شبابنا يجمعنا: والخير أمل يوحدنا). -                       لماذا صانعوا الأمل:- لم تكن الفكرة والرؤية تأتي من فراغ وليست جزافاً ولكنها تبلورت وظلت تراوح مكانها حتى أتينا وبعزم وإرادة كي نخرجها للنور وكانت كالدر في أحشاء الصدف تخفي الكثير من الجمال والفائدة وهي فكرة صانعوا الأمل الذين يهدفون إلى استنهاض همم   وروح وفكر الشباب الذي يحمل طاقة إبداعية كانت أو إنتاجية والذي هو الحلقة الأقوى والفاعلة لدى كل الشعوب ذلك الجيل من الشباب الذي  له دور هام ومؤثر وفعال في صناعة وتطوير ذاته ومجتمعه وأمته ومن خلال ذلك و وضع فريق ( صانعوا الأمل )  نصب أعينهم الاهتمام بالشباب واكتشاف طاقاتهم الكامنة وإبداعاتهم التي هي لا تزال مدفونة  أخذنا على عاتقنا أن  نعمل جاهدين على إطلاق تلك الطاقات وتحريرها من الجمود والركود وتطويرها والدفع بها نحو عجلة التنمية ليكونوا الرقم الصعب والرافد الأساسي للوطن اليمني الكبير وذلك من خلال الإمكانات المتوفرة والتأهيل والدعم المتوفر للمؤسسة التي هي ما تزال وليدة ومعكم وبكم رأت النور وستكبر وتصير ملبية لاحتياجات الناس وتطلعاتهم .

نحن نهدف:-

 

Øاستنهاض طاقات شباب الأسر الفقيرة  للمشاركة في تنمية المجتمع  وذلك عبر إكسابهم مهارات تمكنهم من تطوير ذاتهم وحياتهم وأمتهم وتطوير المجتمع عبر دمجهم بمشاريع صغيرة وبرامج تنموية تنمي من قدراتهم وتساعدهم . Øتوفير وإيجاد مشاريع إنتاجية يدر الدخل للأسر  المعدمة . الفقيرة.

 

الفئة المستهدفة:

v    الأسر الفقيرة  والمعدمة والأيتام. v    النساء والأرامل. v    الأطفال وذوو الاحتياجات الخاصة. v    المرضى .

 

 

( صانعوا الأمل )     -                      رئاسة الفريق. -                      السكرتارية والتوثيق . -                      إدارة العلاقات العامة والخارجية والإعلام . -                      إدارة الشؤن المالية والموارد البشرية. -                      إدارة  التدريب والتأهيل  . -                      إدارة تنسيق المشاريع والبرامج. -                      إدارة الدراسات والابحاث. -                     

رؤى ومشاريع  صانعوا الأمل:-

1-     .مشروع صناعة  الشباب تنمية مهاراتهم ( مبدعين وموهوبين ) . 2-     مشروع فرحة العيد لكل بيت . 3-     مشروع إفطار الصائم . 4-     حملات شبابية . 5-     مشروع ساعدني لكي أتعلم. 
... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق