]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

"مجــــــــــــــرد إبتسامـــــــــــــــــــة ...وأكثـــــــــــــــــــــــــــر"

بواسطة: Fairouz Attiya  |  بتاريخ: 2013-06-29 ، الوقت: 23:50:27
  • تقييم المقالة:
  كثيرة هي الليالي التي قد يجافي بها النوم جفوننا..لسبب او لأخر.....وكثيرة هي الساعات التي قد تباغتنا بها الهموم..لسبب او أخر.....وطويلة هي اللحظات التي نحتاج بها ..وبصدق..لسند او دعم من قلب مخلص وحنون..وكثيرون هم من حولنا من يعرضون في كل وقت وأي وقت بقربنا ان يكونون...وقد نعيش فعلا مع زمرة من من يزعمون انهم في أي وقت لجانبنا مستعدون أن يقفون..ولكن..قد لا نفكر في كل أولئك وهؤلاء ونحن في خضم عبسنا وقد لا نقصد او نتعمد التفكير بأياً من كان..ويظل عقلنا يجوب سراديب همومنا .....تماماً كما كانت اليلة هي حالتي.....فرحت أفكر وأناور عقلي و أبحث وأتقلب في فراشي عل التقلب يأتيني بحل.....فجأة ...تبسمت.....ثم إتسعت إبتسامتي فوجدتني وقد نسيت كل همي ومن كل قلبي ضحكت.....نعم أصدقائي ضحكت......ورحت احاور واجادل واضاحك إبتسامته الساحرة تلك.....نعم أصدقائي......مجرد إبتسامته......فكل ماعندي من صديقي هو إبتسامة رسمتها ببراعة كل تفصيلة من شخصيته الساحرة......واصلتها في نفسه كل جوهرة نفيسة تشكلت منها كينونته......ومن جديد .....تبسمت......ونسيت كل همي و نسيت كل ما انا فيه ولكن.....لم انسي فضله في رسم إبتسامتي تلك.....فنزحت عن فراشي و امسكت بقلمي ودفتري اللذان لايبرحان جواري....ورحت اكتب علي أستطع ان أشكره...نعم أشكرة....فعلي الرغم من اننا يوما لم نلتقي..وقد..لانلتقي...وعلي الرغم من انه يوماً لم يعدني بالوقوف لجواري في أي من المواقف...ولكنه كان اول من وقف بجواري...وأول من بدد....همومي و مخاوفي.....بتلك الابتسامة....فلصديقي إبتسامة لم أري مثل سحرها...ولصديقي إبتسامة لا تدل سوى علي نبل قلب تخفي بحياء خلفها.....ولصديقي إبتسامة علت وجهه طواعية دون أدني تلكف منه لرسمها....فكان حري بي أن أشكرة علي...كل تلك الرووووعة به.. فمثل إبتسامة صديقي....هي مجرد إبتسامة.......و....اكثررررررر....... د.فيروز عطية

من كتاباتي..............


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق