]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

قطر من الاباء الى الابناء التسليم ام التوريث

بواسطة: غزوان القيسي  |  بتاريخ: 2013-06-26 ، الوقت: 21:52:16
  • تقييم المقالة:

 تنازل الشيخ حمد بن خليفة عن سلطته الى ولده تميم يعد سابقة عربية تستحق الدراسة، مع الابقاء على موقفنا ان ما جرى لا يعد تداول سلطة او موقفاً ديمقراطياً.
 الشيخ حمد كبّر قطر بما يفوق حجمها الجغرافي والديموغرافي، وقد جمع هذا الرجل في هذه الدولة كل التناقضات التي تطرح كل الاسئلة الاشكالية.
قاعدة السيلية التابعة لامريكا تراها في قطر، والى جانبها قناة الجزيرة التي تناقض امريكا وتنحاز للشعوب العربية وتدعم «الربيع العربي» بكل قوتها.
 18 سنة من حكم حمد تمكن فيها من ادخال قطر الى حيز الدول المؤثرة في المنطقة، وبدت فيها سياستها الخارجية رصينة إشكالية تتسرب الى كل الفراغات التي تتركها الدول العظمى. هذه الخطوة التي تنازل فيها حاكم ما يزال قويا عن الحكم الى ابنه تحت عنوان تجديد شباب القيادة، ستكون ذات تأثير كبير في منطقة الخليج. هناك في الجوار القطري حكام لا يملكون القدرة على القيام بواجباتهم الصحية، وهم اولى الناس بضرورة تسليم السلطة للشباب قبل انتظار التوريث البائس. ويبقى السؤال: هل ستتغير سياسات قطر بعد هذا التسليم السلس للسلطة من قبل الاب تجاه الابن؟ وفي أي اتجاهات سيكون التغيير والى أي مدى؟
 ماذا سيفعل تميم بن حمد بعد اليوم؟ سؤال يردده الكثيرون، وهو سؤال مشروع لأن الفرد عند العرب هو من يحكم، وليست المؤسسة؛ وبالتالي ننتظر بعض الاختلاف.
لا اخفيكم أنني واحد من الاشخاص الذين ارتاحوا لأداء قطر في السنوات الاخيرة، رغم كل محاولات التشكيك المتفهمة التي ما تزال تنساب في طيات من الغموض.
لقد تمكنت قطر الدولة الصغيرة -في الحجم جغرافيا وسكانيا- من السيطرة على الفضاء الاعلامي العربي؛ وبالتالي كانت قادرة على تعبئة وتشكيل الرأي العام بسهولة وحذاقة.
وهي تعيش ازدهارا اقتصاديا دعم قدراتها على الولوج الى نادي الكبار في المنطقة، وباتت تؤثر في كل الملفات دون استثناء ودون تردد. فهل سيستمر هذا النهج بعد التغيير ام ان تميم له رأي آخر يجعل من الانكفاء طريقة جديدة؟ سؤال مشروع ،ولكن هناك مؤشرات ان قطر مستمرة ولن تتراجع، فالشاب الذي تسلم لم يرث العهدة، بل تسلمها ليكمل المشوار.    منقول 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق