]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

طليقة يداي

بواسطة: تاجن محمد الحاج  |  بتاريخ: 2013-06-26 ، الوقت: 11:27:22
  • تقييم المقالة:

 

طليقة يداي كالأفاق البعيدة  

كريح الجنوب...

كطائر حر ...

كهبوب نسيم عليل

طليقة يداي منذ انسلخت من شرنقة الضيم

و رحت أحلق مع فرشات الليل

منذ عرف قلبي اليقين

أدركت انه صار لي جناحين.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق