]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مـــــا زال صغيــــــــــــراً !!!!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2011-10-10 ، الوقت: 14:58:06
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

                                                                     

 

 
     

 

ما زال صغيراً   !    

 

وليد أمس مغرم برمش وعباد شمس مغرم بشمس ..

فذاك يعبد الشمس نهاراً ووديـع يجمع اليوم بأمس ..

سنوات خمس فوق عشر وصغير قلب يبكي بهمس ..

وطائش سـهم أصـاب قلبا يافعـاً في بيت عرس ..

يتوارى من الهوى ثم يكتم اللوعة في أعماق نفس ..

يتمنى اللحظة بلقـاء أو وصال أو كلام أو بلـمس ..

ذاك الهوى لا يعرف العمر ويغتال غـدراً كل جنس ..

والدرب مازال بعيداً يفرض الحرص في كـل درس ..

أيها الواعد الصاعد مهـلاً فالطريق محفوف بنحس ..

كثرة الهم وقلة الصبر توقع النفس فـي كل رجس ..

وأنت في البر وبحرك عميق  يعجـز كـل غطـس ..

ورياح الحب عنيف بالكبـار فكيف بك يا أبن أمس ..

توشح بالصبر وإلا فالهروب أعظم تريـاق لـمس ..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق