]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قضيه مبهمه بقلمي

بواسطة: عازفه على اوتار السنين  |  بتاريخ: 2013-06-23 ، الوقت: 11:11:14
  • تقييم المقالة:

قضية مبهمه

بقلمي......

الى تلك الروح اللتي سكنت روحي
واللتي كان قلبي يصرخ شوقآ وذابت
كمكعبات السكر
.هاأنا ارتب شتا تي واولد من جديد..
ولعلني استفيق من بعد سباتي الربيعي
ومن بعد سكرتي
هأنا اعود ولكني أعود من جديد وحيده
أتلقى أنفاسا غائره تزورني من ارشيف الذاكره
كان القدر يغبطني على افراحي وعلى تلك السعاده المندثره
لا اعلم لما القدر يغتال حكايتي معك.بطريقة.. سريه
فتفاصيل الأغتيال مبهمه ولازالت مبهمة وتم اقفال الأوراق
وختمها والحكم بالبراءه دون مقاضاه..
نعم ااحببتك
ولم توصف تلك الروشته لغيرك.
ذلك الحب اللذي اصبح ماضي
لك انت..وحدك
لا التمس منك الاعتذار والرجوع..الى ضفاف الماضي
ولكني تمنيت أن تعلمني قبل رحيلك
كيف لي بتشذيب ذاكرتي وغرس
بذور القسوة والنسيان لتمطر عليها أمطار ألا مبالاه...
لتنبت تلك البذور في ذاكرتي
أنا ايها الغايب لم اخبرك عن قارة الوجع اللتي رسمت على محياي
فسواحلها هي عيناي الباكيتان وتلك الأمواج التي لاتهدأ فيها
ولم اخبرك عن ارض قلبي القاحله اللتي
خلفتها عاصفة بدايتها ونهايتها قضيه
لأتذكر تفاصيلها...
....ومع ذلك فقد اعلنت الاستسلام
لأنها قضية القدر...
ولا غير القدر ..فكيف لي بمقاضاة القدر...

بقلم
عازفه ع اوتار السنين


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق