]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بركات الثورة العربية

بواسطة: ali abdullha  |  بتاريخ: 2011-10-10 ، الوقت: 13:40:04
  • تقييم المقالة:

قال تعالى : ((ونريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة....))
إن إرهاصات هذه البشرى في هذه الآية يلوح سنا أشعتها في الأفق .
لقد بلغ الفراعنة الغاية في الطغيان بل تجاوزوها فاضطربت حياة المستضعفين ومن هذا الاضطراب تولدت حركة بعث ستغرق بإذن الله كل جبار ,وستمكن بإذن الله للمستضعفين في الأرض . وان الحمد لله أن جعل سنا هذه الأشعة من بلاد العرب والمسلمين وكأن التاريخ يعيد نفسه في تمادي الطغيان أولاً وفي طلائع مقاومته ثانياً . إن في هذه الثورة ما يقطع بأن أمة الإسلام مازالت تتصدر قيادة الإنسانية رغم ضعفها المادي كما تصدره أسلافها وكان الفتح على أيديهم . إن ما نشهده اليوم من تفاعل المجتمع الغربي بروح الثورة العربية حين يحتذي حذوها في لإزالة طغيان المال وطغيان السياسة هو بركة من بركات هذه الثورة العربية الميمونة التي يريد الغرب سرقتها فإذا هي تنقصه من أطرافه . إني أرى أن هذه الخطوة ستليها خطوات تكون نصرة لقضايا الأمة المسلمة متى حفظت ثورتها من الانحراف . أيها المسلمون انتم اليوم – ولا أحد سواكم – قادة الإنسانية رغم أسمالكم وشحوب أجسادكم مادام ضميركم نقياً بهذا الدين العظيم .
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق