]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

لفت نظر

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2013-06-22 ، الوقت: 19:31:01
  • تقييم المقالة:

حبيبتى يا زهرة حُرَّة

هل تعلمين عاشقا فى غمرةْ ؟

كيف اخذت روحه  من نظرةْ 

فنالته اشواق بدلت امرهْ 

عيونه من هواك  فى حمرةْ 

و حنينه بغشيه  مبدلا امره ْ

عيونه تراك بغير ما كدرة

ما غبت عنها ولو فترة ْ

غناك فى كل القصيد بلا سكرةْ

يا روحا اودعتها سرهْ

كناك باسم الحب  و ما نصرهْ 

هواك الذى  كشف الهوى ستره 

ان يهدأ فؤادى عاود الكرةْ 

على الوفاء لدمعة مرة ْ

نداك يلهبه بلا رفق 

و قلَّب القؤاد الى عسرة 

ما جزاء القلب ان يكتم 

حنينا  حط  له قدره ْ

هواك يهده حينا 

وشوق اليك قد اسره ْ

اهذا آكل الآذان سَرَّك 

والعين منك مُحْمَرَّةْ 

تبدين له كل يوم زينةْ 

وعندك أنا  تمرةْ 

ما قصد الفؤاد من قَوْلَةْ

او موعدا خارج الحجرةْ 

او بسمة بها صُفْرة ْ

وكل ما كان فى ظنهْ 

ان تعطرى  ذِكْرَه ْ

إن تداولته الايام بالحسرةْ 

أو هَضَمَت له عُمره ْ

لئن نظرت حاله يا حرةْ

ما تحولت عيونك مَرَّةْ 

لكن غواك الغِرُّ بسحرهْ 

و غذَّاك بالكُدْرَةْ 

فما رأيت الشوق فى  وجهى

كأنَّ به غُبْرَة ْ

التفتى عنى ما تشائى 

عساها تنجلى السَّكْرَةْ 

و مَهْمَا يَكُنْ من جفوة 

فلن انساك يا زهرة 

.............................

احمد المليجى 

 

 

 


من ديوان : رحلات عاشق 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق