]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الصرخي الحسني مصداق لمفهوم المرجعية الصالحة

بواسطة: مهند العامري  |  بتاريخ: 2013-06-21 ، الوقت: 20:28:19
  • تقييم المقالة:

  إنّ أهمّ ما يميّز المرجعيّة الصالحة تبنّيها للأهداف الحقيقيّة الّتي يجب أن تسير المرجعيّة في سبيل تحقيقها لخدمة الإسلام، وامتلاكها صورة واضحة محدّدة لهذه الأهداف. فهي مرجعيّة هادفة بوضوح ووعي، تتصرّف دائماً على أساس تلك الأهداف بدلاً من أن تمارس تصرّفات عشوائيّة وبروح تجزيئيّة وبدافع من ضغط الحاجات الجزئيّة المتجدّدة . فهي مرجعية رسخت وجودها في القواعد الشعبيّة في العراق بدا من النجف الى باقي محافظات العراق  فهو المرجع الوحيد الذي استطاع ان يبني حوزة جماهيرية من الصفر بدون مساعدة اي جهة او حكومة او فئة ايمانا منه بقضيته وافكاره التي اراد بها ان ينتقل بالحوزة العلمية في النجف من السبات الى الحياة الرحبة والتفاعل الاني مع المجتمع بكل طوائفه وتعقيداته لان الحوزة هي واجهة الإسلام في نظر الأمّة. وهي المعبّر الشرعيّ عن هذا الإسلام وأحكامه ومفاهيمه وحلوله لمشاكل الحياة. وهذه النظرة من الأمّة الى الحوزة ليست أمراً تلقائيّاً أو مدسوساً أو مصطنعاً وإنّما هي جزء من التخطيط الواعي الّذي وضعه سيّدنا صاحب الزمان حينما أنهى عهد النيابة الخاصّة واستبدل ذلك بالنيابة العامّة.فالسيد الحسني يرى المرجعيّة النائبة عن الإمام الصادق عليه السلام إذا استطاعت أن تقدّم أحكام الشريعة في إطار فقه أهل البيت عليهم السلام إلى العالم بحلّة ومنهجيّة العصر وبروح مخلصة، فسوف تستطيع أن تقنع عدداً كثيراً من أبناء السنّة بالتقليد للمجتهد الإماميّ باعتباره اجتهاداً حيّاً واضحاً على مستوى العصر. وبذلك يعود نائب الإمام الصادق عليه السلام مرجعاً للمسلمين عموماً كما كان الإمام عليه السلام كذلك.إنّ الشهيد سواء كان نبياً أم إماماً أم مرجعاً يجب أن يكون عالماً على مستوى استيعاب الرّسالة وعادلاً على مستوى الالتزام بها والتجرّد عن الهوى في مجال حملها وبصيراً بالواقع المعاصر له، كفواً في ملكاته وصفاته النفسيّة.وعليه فالسيد الحسني عالم رباني ومجتهد مجدد وفقيه بارع تشهد له الساحة العلمية بذلك من مؤلفات ومناظرات وبحوث وبيانات ولكل من يريد ان يتعرف على  مؤلفات وبيانات مرجعية الصرخي الحسني

البحوث الاصولية

http://www.al-hasany.net/CMS.php?CMS_P=6

البيانات

http://www.al-hasany.net/News_Sector.php?ID=10

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق