]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غدر النساء

بواسطة: الشاعر سمير فؤاد العبسي  |  بتاريخ: 2013-06-20 ، الوقت: 12:17:34
  • تقييم المقالة:


إنتهت قِصتُنا
إنتهى حُبنا المزعوم
حُبي الذي
كُنتُ أزعمهُ
حينَ كُنتُ ساذجاً
حينَ كُنتُ مغفلاً
حينَ كان قلبي
مسرحاً للتافهاتِ أمثالكِ
ليمثلن َ عليهِ
دورَ الحبيباتِ
هأنا اليومَ
قد تحررتُ
من غدركِ المشؤوم
فلم تعودي
شيئاً بتاريخي
ولا حتى ذكرى
من الماضي
خُدعتُ بكِ سيدتي
واليومَ سقطَ
قِناعُكِ البريئُ
فلم تكوني سوى
شيطانةٌ من الجنِ
كفاكِ نفاقاً كفى
أخطأتي يا مُغفلتي
إن ظننتي أني
لأجلكِ
قد أضيعُ عُمري
تباً لكِ يا مُنافقةً
كيفَ تلوميني أنا
وكُلُ ما فعلتهُ
لأجلكِ أنتي
دعكِ من أعذاركِ
دعكِ
فهي هشةٌ ٌ
كبيوتِ العناكبِ
فمنذُ عرفتُ غدركِ
دستُ عليكِ سيدتي
كبقايآ سيجارةٍ
لم أستصغ طعمها
فرميتُها تحت قدمي
سأبحثُ عن إمرأةٍ
تُنسيني ما ظننتهُ
فيكِ سحراً
فلن أقبلَ أبداً
أن أكونَ طفلاً
لنزواتكِ
أو أن ترتديني
كمعطفٍ
لتري رأي مثلاتكِ
صدقيني
لم تعودي سوى
مجردُ قذارةٍ أزلتها
من على قلبي
فإياكِ ثم إياكِ
أن تحاولي يوماً
العبثَ بحياتي
فإنتقامي سيكونُ أشدُ
من غزوِ المغولِ للمدنِ

كلمات الشاعر / سمير فؤاد العبسي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق