]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الطّهارة

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-06-20 ، الوقت: 07:24:15
  • تقييم المقالة:

نزلت الى النبع مشمرة ساقي كي اغتسل بمائه الرقراق

 

فوجدته أسودا" رائحته نتنة...دنوت من التّراب كي أتيمم به

 

لما نفضته تلوثت بالدّم يداي.ورفعت رأسي الى رب السّماء يا ألله هل تقبل مني صلاة بلا وضوء...

 

وطني كل شىء فيك ملوث حتى الهواء ماذا فعلنا بك وماذا حل بنا اهي لعنة النظافة الاوساخ أكوام والنفايات جبال

 

والحشرات ترتع وتنمو والذئاب تعوي والكلاب تنبح والبوم يدوي في كل مكان ووطاويط الليل صارت تطير في وسط النهار...

 

كيف لي ان أصلي ومائي وردائي وأرضي متسخة وكيف لي أن أتوجه نحو القبلة وقلبي ينزف ودمعي ينسكب بغزارة....

 

الهي أمطر علينا مطرا" يطهرنا ينظفنا يعقمنا يروينا ويسقي ترابنا ينعشنا ...ويغير حالنا الى أحسن الأحوال.....

 

اشتقت أنا لأن تلامس جبهتي التّراب والى أن أقف وأركع وأسجد وأدعو بين يدي الرحمن .....

 

تاقت روحي لمناجاتك ربي وذاب القلب من الشّوق ورقت النّفس من الحنين ....أتمنى ان أفيق على صوت المؤذن

 

يقول الصّلاة خير من النوم..واتمنى ان أتلو قرآن الفجر وأن أتهجد بالدعوات حتى تطلع الشّمس وتشع في السّماء.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق