]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أسعد الناس في هذه الحياة

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-06-19 ، الوقت: 20:36:17
  • تقييم المقالة:
أسعد الناس في هذه الحياة : من إذا أتـتـه النعمة تنكر لها ونظر إليها نظرة المستريب بها , وترقب في كل ساعة زوالها وفناءها , فإن بقيت في يده فذاك , وإلا فقد أعد العدة لفراقها . لولا السرور في ساعة الولادة ما كان الحزن عند الموت , ولولا الوثوق بدوام الغنى ما كان الجزع من الفقر , ولولا الفرحة عند التلاق ما كانت قرحة الفراق , وصدق سيدنا عيسى عليه السلام حينما قال "عجبت لمن رأى الدنيا وتقلبها بأهلها ثم يطمئن قلبه إليها ".
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عبد الحميد رميته | 2013-06-19
    صدقت فيما قلت . نسأل الله أن يبارك فينا جميعا وأن يصلح أمورنا وأن يسعدنا دنيا وآخرة , آمين .

    شكرا جزيلا لك .

    بارك الله فيك ونفع الله بك , آمين .
  • Fatma A Ali | 2013-06-19
    لكنه لن يذق السعادة ابدا فمع الشقاء تاتي السعادة و علي المؤمن ان يوقن انه لا سعادة ابدية في الدنيا و انما السعادة الابدية عند الفوز بالجنة و انما تلك اللحظات التي ينعم الله بها علينا لتعيننا علي تحمل الدنيا بمصاعبها و تذيد شوقنا للسعادة الابدية و تشحن الهمم للفوز بها..

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق