]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دعوة لنصرة الرئيس . بقلم .. عاطف سنارة

بواسطة: عاطف سنارة  |  بتاريخ: 2013-06-19 ، الوقت: 09:50:47
  • تقييم المقالة:

هي دعوة لا يشوبها نفاق ولا سخرية .. هي خالصة لا تكدرها شائبة .. نعم نصرة الرئيس .. فكما  يدعو الرئيس  وأنصاره لنصرة سوريا ..فلم لا ندعو لنصرته هو ؟؟  

 

النصرة للرئيس صفة ووظيفة .. منصب الرئيس يحتاج لننصره .. تأثر المنصب كثيراً واهتز كرسيه .. فهل من داعم ؟؟ الهيبة فقدت فهل من رد لها ؟ منذ تولي الرئيس منصبه وهو لا يشعرنا بهذا .. كيف له بهذا وقد تعدي علي سلطات أخري مثله ؟؟ أعطي لنفسه وقراراته حصانة دستورية .. هو تعٍد صارخ علي حق المحكمة الدستورية .. وبالتبعية تعدٍ علي  حق الشعب ..  يجعل للشوري حق مناقشة قانون سلطة قضائية .. والشوري في حكم المنحل والدستور أيضاً  في حكم المعدوم ..

عفو الرئيس عن بعض الارهابيين وقد ثبت أن بعضهم  تورط بعد ذلك في عمليات بسيناء .. وكف أيدي الأمن عن ملاحقة الارهابيين ..حتي إن الرئيس لا يصفهم بهذا ..

 

نحن ندعو لنصرة الرئيس وتصحيح مسار هذة الوظيفة التي انحرفت .. وفي ذات الوقت نصرة الرئيس نفسه ..هو يظلم نفسه .. نحن ننصره لنرده عن ظلمه للمنصب ولنفسه ولنا .. كل ظلم نلعقه علي مدار عام .. رئيس له الاسم والمكان والحرس ولكن الوظيفة والمهمة مفقودة ..هو لا يريد أن يصحح .. ليس لديه نية .. هشام قنديل دليل صارخ علي هذا .. لماذا يبقيه ؟؟ لنكمل الفشل بامتياز .. نائبه العام رغم اعتراض مجلس القضاء ونادي القضاة لماذا يبقيه ؟ الزمرة من دعاة ومنفذي الارهاب القدامي لماذا يجتمع معهم ويعين منهم محافظين مثل محافظ الاقصر ..  لا يثق الرئيس في غير هؤلاء  ؟؟ .. وارد .. ومن حقه .. ولكن هل هناك نتيجة ايجابية لوجودهم بجواره .. الاجابة معلومة لدينا .. لا شيء حسن يحدث .. تدهور في كل شيء .. الدولة غير موجودة ..

 

  من حقك أن تدعو لنصرة سوريا .. ولكن هذا الفصل من المسرحية يجيء وسط شخصيات دينية بعضهم شيوخ فضائيات   .. يريدونك أن تثبت كرهك للشيعة وحزب الله والعلويين ..فافعل ليدعوا لك في المساجد ويكفرون من يتمرد .. من ينزل يعارضك  آخر الشهر .. .. هو وقت التجارة .. حشر الدين والطائفية لاجل السلطة والحكم .. يُرفع قميص عثمان من جديد .. والفتوي جاهزة . والمنابر مستعدة ..وفضائيات  اسلامية مشرعة شاشاتها ..

 

كم من نصرة مرت وستمر لأجل حشد وزهو بعدد .. فخر بحناجر تدوي بإسمك .. هناك من يدعو لنصرك أيضاً .. لن نكفر ولن نسيء .. أنت أخ ننصرك ظالماً ومظلوماً .. ونردك ما استطعنا بسلمٍ عن هذا .. هلا استجبت ؟؟.. دعوة لتتمرد معنا ..تمرد عمن يريدك له فقط .. تمرد عن أسلوبك في الحكم .. تمرد معنا .. بقي وقت قليل .. قد يمر ولا يجدي بعده فعل شيء .. افعل الآن .. اكتب لنفسك ذكرها .. تمرد علي جماعتك المحدودة لفضاء شعبك الرحب ..

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق