]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هام جداً

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-06-18 ، الوقت: 18:45:56
  • تقييم المقالة:

الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر فرض على كل مسلم لذلك يجب على كل مسلم لديه تحمل للمسؤولية أن ينكر و يشجب و يستهجن التصرفات التي تؤدي إلى انتشار الرذيلة و الفسق و انعدام الأدب و الحياء حتى لا يهلكنا الله كما أهلك الأقوام العاصية من قبل , كل إنسان يخطئ لكن أن تستهين بعذاب الله أو أن تنسى عقاب الله رغم ارتكابك للذنوب فهذا أمر خطير , هذا ليس وعظاً إنه تأدية لفرض و قول للحق , لابد أن يلاحظ أي شخص يستخدم الإنترنت انتشار أخبار الفنانين و الطرب و هذه الأمور التي لا تنفع لا في الدنيا و لا في آخرة و تضيّع وقت الناس الثمين الذي لو استخدم في عمل مشاريع نافعة لأصبح العالم أفضل , يهتم الناس بالشخص المشهور حتى لو كان وضيع (و من لا يضمن أن يكون هكذا) باستثناء العلماء و المخترعين الذين يوظفون العلم لخدمة البشرية , سمعت في برنامج وثائقي (لا تخبروا أمي) أن الناس في أندونيسيا أصبحوا يمنعون بيع الخمور و شربها و تجول الشبان مع الفتيات بعد الإعصار الذي ضرب أندونيسيا أي أن التزامهم بالدين صار أفضل بعد الإعصار , الإعلانات التي تعرض صور تخدش الحياء كثيرة و حتى لو كانت غاية الشخص من فتح الإنترنت الإستفادة أو نشر العلم سيرى صور إباحية لها تأثير على العقل , و إن وضعنا الدين جانباً الإنسان مخلوق عقلاني بالدرجة الأولى قبل أن يكون أي شيء آخر إلا من كانوا أسوء من الحيوانات و في آخر المطاف سنموت فلماذا نقوم بأفعال سيئة تهين الطبيعة البشرية , هل أرادنا الله أن نكون أغبياء و بلا أدب؟؟ هل أرادنا أن نبيع أنفسنا للشيطان؟؟ , يجني المغنون أرباح طائلة عبر التلاعب بمشاعر الناس باسم الحب و العشق و الغرام و هناك أشخاص مرضى و فقراء و مبدعين و علماء أحق بهذه الأموال التي تذهب لجيوب الفنانين...............

الله موجود دائماً..................

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق