]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاستشهاد بالآيات

بواسطة: Aml Hya Aml Elhya  |  بتاريخ: 2013-06-18 ، الوقت: 11:59:28
  • تقييم المقالة:
غالبا ما نثبت مواضيعنا ونقاشتنا بآيات من القرآن الكريم فيزيد الاقناع ويتم الإقتناع بل ويقف الكلام عند هذا الحد ولكن علم القرآن واسع وأعلم منه القليل ومما أعلم  أن الآيات نزلت فى تسلسل معين ليس هو ما تترتب عليه فى السور ونزلت فى مناسبات وفى أحداث منها ما يخص كل دهر ومنها ما يخص مساحة زمنيه ولكن يستخلص منها العبرة والحكمة وهناك أيات استنسخت...(أى جاءت بحكم ثم تلاها بعد فترة آيات أخرى نسخت هذا الحكم وأقرت حكم آخر)....كآيات الخمر ....وآيات عدة المتوفى عنها زوجها  وغيره مما لانعلم فنزل فى الخمر يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِن نَّفْعِهِمَا وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ   * الآية 43 من سورة النساء: (يَا أَيُّهَا الَّذينَ أَمَنُوا لا تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ ...) * الآية 90 من سورة المائدة فوضعت حدّاً للخمر: (يَا أَيُّها الَّذينَ أَمَنُوا إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجسُ مِّنْ عَمَلِ الشَّيطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)".    ونزلت فى اليهود والنصارى آيات إنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ سورة البقرة ومع ذالك نزلت آية أخرى فى نفس السورة تقول   وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ   وفى سورة المائدة قَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَن يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ أَن يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَن فِي الأَرْضِ جَمِيعًا وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاء وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وفى نفس السورة لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ   وَإِذَا سَمِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُواْ مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ   مختصر القول عندما يقابلنا استشهاد لرأى بأيه معناها المقتطع يوافق وجهة نظر ما بينما بالرجوع للتفسير قد نجد شيئا آخر ينافى المعنى المستشهد به فبهذا نصبح وليعاذا بالله ممن يلبس الحق بالباطل ويحل ما حرم الله بل ويبدل كلمات الله وأوامره ونواهيه ومثال قد يصل سريعا فى فيلم تليفزيونى قديم (الزوجة الثانية) أخذ الشيخ يحلل أوامر العمدة الطاغية بالتفريق بين الزوجين بآيه(وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم.......)سورة النساء   قبل أن نستشهد وقبل أن نقف عند استشهاد الآخر نعود للتفسير أسلم من الخوض فى متاهات 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق