]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التنحى من أجل النظام

بواسطة: رضا البطاوى  |  بتاريخ: 2011-10-09 ، الوقت: 15:12:11
  • تقييم المقالة:

التنحى من أجل النظام
صرح على عبد الله صالح بأنه سوف يتنازل عن السلطة ويتنحى عنها ولكن ليس لصالح المعارضة وإنما لصالح من وصفهم بأنهم رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه .
هذا التصريح يبدو كسابقيه فالرجل وعد مرات عديدة بأن يتنازل عن السلطة وأن يطبق المبادرة الخليجية ولكنه فى كل مرة يخالف وعده بحجج واهية آخرها أن المعارضة لا تستحق التنازل لها وهو بهذا التصريح يسكب الزيت أو البنزين على النار لتزداد اشتعالا .
الرجل طبقا للمبادرة الخليجية سيتنازل لرجل من رجاله وهو نائبه عبد ربه منصور ثم تجرى فترة انتقالية تشكل فيه حكومة وحدة وطنية تمهيدا للانتخابات ووضع دستور جديد وما شابه هذا من الأمور التى تعقب أى تغيير .
وتصريحه الأخير مبهم لا يعرف من يقصد برجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فهو لم يصرح بأسماء الرجال مما يجعل الوضع شائك بالنسبة لحزبه الحاكم الذى سيتنازل لهم سلطته وما يجعل المعارضة فى حيرة حيث تنصل الرجل من وعوده بالتنازل حسب المبادرة الخليجية .
على صالح كغيره من الحكام العرب لا يتركون الحكم إلا عبر عمليات اغتيال او انقلابات أو ثورات تنهى حياتهم ومن ثم فهو يماطل حتى تنتهى فترة ولايته وإذا لم تنجح المعارضة خلال  العامين القادمين فى إزاحته عن السلطة فإنها لن تنجح فى إزاحته حتى بعد ذلك فقد أعلن من قبل أنه لن يتخلى عن السلطة إلا عبر صناديق الانتخاب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق