]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المعانات بعد الزواج

بواسطة: سكينة  |  بتاريخ: 2011-10-09 ، الوقت: 14:59:43
  • تقييم المقالة:

في عصرنا الحالي, كان بجوارنا منزل لاناس بسطاء كان الحنان و الحب يملئه, وذات يوم تقدم شاب لخطبة بنتهم , مر كل شيء على ما يرام , بعد فترة رزقهم الله بنتا جميلة , لكن وجدت المراة صعوبات و معانات مع افراد عائلة الزوج , فلما احست المراة بالظلم و الحقد تجاههم , قالت لزوجها بان يبني لها بيت خاصا , بكل بساطة رفض الزوج الطلب , فبقيت المراة المسكينة في معاناتها حتى بلغت بنتها 3 سنوات و رجعت الى منزل ابيها و هي حامل ب 3 اشهر....

فلما جاءها المخاض ذهبت مع امها العجوز الى المستشفى , هناك تعرضت لسرقة المولود من طرف الممرضات.

كادت ان تجن و كان الناس يلقبونها بكل الاسماء.. رجعت و هي يائسة من الدنيا.. لكن السبب الوحيد الذي تركها تعيش هو البنت تريد ان تربيها احس تربية و تعلمها حتى تعوض لها كل ما ضاع منها.

اما الزوج الذي تسبب في كل هذه المعانات , فقد تزوج امراة ثانية وولد معها بنتا , وضرب بالابوة و الحنان عرض الحائط.

لحد الان 2011 مازالت المراة على هاد الحال و بنتها بلغت سن الرشد (17 او 18) سنة ..

هل ترون المعانات بعد الزواج والله حرام..

هذه المقالة هي مقالة حقيقية                                                  وانا اطلب من كل من يريد ان يساعد هذه المراة.

فليذخل على هاد الفيس بوك saaw soso


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق