]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الأحـــــــــــلام بمقــــــــــدار الحالـــــــــم !.!!!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-06-16 ، الوقت: 07:25:07
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الأحـلام بمقـدار الحالـم    !.!!!

أيها المفتون بلمحة البرق تمهل فإنها لثـواني ..

فتلك لهفة تفقد الوقار وتعيب في الرجل التسامي ..

وصاحب المقدار شأناَ يتقي الصغائر بثقل التأنـي ..

ولا يميل بشغف يلتقط السواقط بل يدوسها بالأقدام ..

والقادم مـن جنـة الملوك لا تعجبه ثمار الأقـزام  ..

فتـلك ثمار لأهلها من الناس وقد تكون للأغنـام ..

هناك حيث الوفرة في ساحة اخضرار لأهـلها الكرام ..

وهناك حيث الندرة في خانة الأصفار لأهـلها اللئـام  ..  

من تعـود النعمة في أرض الكرام يتقي اللوم بالإكرام ..

ومن تعود الرفقة في أرض اللئام يموت عطشاَ بالصيام ..

وذاك المفطوم بنـدرة القـوت دائماَ يحـلم بالطعام ..

والمفطوم بعزة الشهد حلمه غير الشهـد في المنام ..

فالإرث للبعض جاه وفيض ومال ومقدار من الأنعام ..

والإرث للبعض ذاك الاسم ثم الركض خلف الأوهـام ..

ورنين الذهب حلـم لأناس والبعض يلعب بالذهب منذ الفطام ..

وتلك سنة الكون في الخلق مترف يرفل في العز ومعدم يشتكي من الانعدام ..

ــــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق