]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غياب بوتفليقة

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-06-14 ، الوقت: 19:17:00
  • تقييم المقالة:

غياب بوتفليقة دفع بالسلطة الى مناورة الشارع واطياف التشكيل السياسي بفتح حملة انتخابية فبل استدراك الطبقة السياسية لخطئها في تعاطيها لملف مرض بوتفليقة مما اوضح او ابان عن ضعف الأحزاب الدين لم يكن لهم مصادر خبر استراتيجية فكانو ا يأخدون معلو...مات مفخخة من اعلام السلطة ..اد كان الشارع يرسم بابعدا المرحلة القادمة في غياب اي تشكيل حزبي فبحثت بعض الأصوات عن استفزاز السلطة بقضية شغور منصب رئيس الجمهورية فكان يصر سلال ووزير الخارجية ان بوتفليقة يتابع مهامه ويعطي التعليمات ..ولم يستطع احد ان يفعل المادة88من الدستور ولم يكن للأحزاب غير هده النافدة من الحريات المضيق عليها وان عارضتها احزاب السلطة والتي لن يخرج رئيس الجمهورية القادم عنها
يبقى دور الأحزاب هو المشاركة في مهزلة الآنتخابات الجزائرية والتي لم يثبت احد تزويرها لأنها تتم بتقنية حرفية كبيرة تساهم االأحزاب السياسية في مباركتها بالتورط في الأكل من الكعكة ان بوتفليقة رسم دستور على مقاسه منح بموجبه وبمباركة من السلطة كل الصلاحيات حتى العسكر خسر بعض من قوته ..السيناريو الدي لم يقوله لا عبوا الأحزاب ..ان ترتيب الرئيس القادم لن يخرج ايضا عن طوق العسكر ولسوف يسترد العسكر قوته ..فالشارع متخوف من رحيل بوتفليقة والوضع يمنح حرية كبيرة للعسكر خاصة التحولات الأقليمية /الأمنية /وبعض التشكيلات تساهم في دفع الرأي العام لهدا المشهد ..
فاليوم تطلع رؤوس بسيناريو من يخلف بوتفليقة ؟
اعتقد ان هدا ليس سؤال ديمقراطي ؟الا في حالة واحدة انه لا يوجد كفاءات في الطبقة السياسية ولا يوجد منافس شرس من خارج طوق العسكر والنظام ؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق