]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

ماذا ستفعل

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-06-14 ، الوقت: 15:50:36
  • تقييم المقالة:

الزمان و المكان والحدث.......المادة و الروح و الأثير......جميعها مازالت في قشرتي الدماغية......

و جميعها تواعدني قرب النهر......و فوق المنحدرات و في جبال الهملايا و على قمة إفرست........

و على جبال روكي.......أو في كوخ يطل على جبل فوجي...........

جميعها تواعدني في مكان واحد و زمان واحد.......

.هل تراها تهدف إلى تمزيقي؟؟؟.....

أم هي الذات الكاذبة كما قال جاي فينلي.......

ماذا تفعل في حال كهذه الحال؟؟؟.....

..ماذا تفعل و الاستسلام مستحيل و الموت أبعد من المستحيل وأقرب إلى الهراء.....و لن تقف كالمشلول..لن....تتوقف تياراتك العصبية.........

و إن سمحت بأن تشوبك شائبة من الحيرة  فلا تكسر الأقلام......و لا تضع على الأوراق الخطيئة.....

الأحلام جواب كل جواب و إن اختفى أو توارى لبعض الوقت.........

حلم واحد لا يكفي....أمل واحد لا يروي شراييني العطشى........

.....نحن بني آدم لا نكتفي...... 


من تأليفي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق