]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تهنيئه لبنت الشعب

بواسطة: ali abdullha  |  بتاريخ: 2011-10-09 ، الوقت: 08:20:42
  • تقييم المقالة:

عندما يترقى الانسان في معارج السمو تعجز الكلمات أن توفيه حقه ويعيى البيان أن يسمو الى مستوى همته .
ذلك الانسان هي تلك الحره توكل كرمان , ومن الظلم البين لهذه الفدائية العظيمة أن نقف بها عند جائزة نوبل أو اية جائزة من جوائز الدنيا مهما غلت . 
هذه الحره التي تجسدت فيها معاني البطولة والأيثار لايقدر على جزائها غير خالقها الذي وهبها هذه المزايا الوضيئه .
اننا نبتهل الى الله ان يجزل لها العطاء في الآخرة بعد أن يقر عينها بما وهبت نفسها من أجله في هذه الدنيا.
هذه المرأة الفذة يكفي الرجال شرفاً أن يتمثلو ا بعض شمائلها .
توكل كرمان: صدق لهجة ، جد عزيمة , ووضوح فكرة ، وأخلاص حب . 
توكل كرمان : سياسيه بلا مداهنة ولا مراوغة ولا مخاتله تضحي بالسياسة في سبيل المبدأ وبالحياة في سبيل الحرية .
هي أبية بمعنى الكلمة تأنف أن تسمي المسميات بغير أسمائها .
توكل كرمان ينبوع من الحب الدافئ الفياض تلمسه بتأكيدها الوثيق ودعواتها الحارة لغسل أوضار الفتن والثأرات .
توكل كرمان أسوة حسنة ومنارة باسقه لمشاركة المرأة أخيها الرجل دون شطط أو خروج 
على ما يمليه الواجب .
نحن لانهنئ تو كل كرمان لفوزها بجائزة نوبل للسلام فحسب ، بل نهنيئها بما لها من الاجلال والتقدير في قلوب الملايين من أنصار العدل والحرية والسلام ، بل بما هوأسمى من كل ذلك وهو رضاء خالقها فعنده الجزاء الاوفى انشاء الله .
ما تواضع مخلوق الا رفعه الله وهذه ميزة توكل وما تكبر متكبر الا وضعه الله وهذه شارة المخلوع كما يحلو لتوكل ان تسميه .
لتعذرني حمامة السلام واحدى مشاعل النور التي تجلو الظلام فمثلها لا يو في حقها كلام

عبدالله باقروان .. عن أحرار حضرموت


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق