]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لكل متزوجة (2) أو مقبلة على الزواج :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-06-14 ، الوقت: 09:53:09
  • تقييم المقالة:



26- لا ترضي بالزواج من غير الشاب المسلم الملتزم حق الالتزام بالإسلام ( لا بالشاب المتدين تدينا مغشوشا ) مهما كانت الظروف ، وإلا فالويل لكِ إذا تزوجت بفاسق فاجر , لأنه سيُشَيِّبُكِ قبل أن تشيبي .

27- لا تفخري على زوجك بجمالك إن كنت صاحبة جمال :
- لأن الجمال ليس كلَّ شيء .
- ولأنه كما أنَّ لكِ حسنات فللزوج حسنات كذلك .
- ولأن الدين والأدب أهم بكثير من الجمال .
- وفي النهاية لأنه لا يليق بكِ أن تفتخري عليه بشيء ولا أن يفتخر عليكِ بشيء , لأن الدين يؤكد على أنه لا فضل لأحدكما على الآخر , وإنما كل واحد منكما مكمل للآخر .

28- أكرمي أختي المتزوجة الضيفَ ولا تكوني بخيلة أو مسرفة , ولا تقلقي من ضيوف زوجك , واعلمي أن البيت الذي يأوي ضيوفا هو بيت مرحوم , وأن من تمام محبة المرأة لزوجها حبها لضيوفه , وإن كان الضيوف ليسوا سواء من حيث الطريقة التي يجب أو يستحب أن نستقبلهم بها .

29- إحدادكِ على غير زوجكِ أكثر من 3 أيام ممنوع شرعا , وإن تعوَّدَ الناسُ على خلاف ذلك .

30- اختاري زوجكِ بعقلك قبل عاطفتكِ ( حتى ولو كان عقلك ضعيفا وكانت عاطفتك قوية ) , واعلمي أن الغرام الكاذب العابر ملتهب في البداية , ولكنه قاتل في النهاية .


31-  لـتـنظري دائما إلى زوجك على أنه شخصية واقعية وليس موجودا مثاليا , فلا تطلبي منه ما لا يقدر عليه .

32- تذكري أنه ليس أحسن من اللباقة في تحقيق السعادة الزوجية , وذلك بأن تقولي- أيتها الزوجة - الكلمة المناسبة في الوقت المناسب , وتتصرفي على النحو المرضي في كل مناسبة , وتتجنبي أسباب الخطأ - والخطيئة من باب أولى - ودواعي الاصطدام مع زوجكِ في كل صغيرة وكبيرة .

33- لا تهمِلي قضايا الحياة الزوجية , لأنكِ دخلت في شركة . وهذه الشركة بحاجة إلى رعاية منك وكذا من زوجكِ . ومفتاحُ النجاح من أجل التغلب على الخلافات الزوجية هو المناقشة المعقولة الحرة والحوار الهادئ الرزين الذي يجب أن يصبح أمرا عاديا في كل بيت .

34- احترِمي كل ما يتعلق بزوجكِ من شخصية تميز بها وعادات وصفات . لا تجرحي كبرياءه , ولا تهِينيه , ولا تضحكي عليه أمام الناس , ولا تنشري أسراره مهما كانت تافهة , واتركيه لما يرغبُ فيهِ في الحدود المعقولة , ولا تتدخَّلي في كل صغيرة وكبيرة من شؤونه الخاصة .

35 - استمعي إلى زوجـكِ باهتمام , كما تحبين أن يستمعَ إليك هوَ باهتمام .

36- شاركي زوجكِ فيما يمتِّعه سواء في كسرة خبز , أو في فكرة تدور في ذهنه , أو في محبة الغير , أو في الميول والمثل العليا , لأن هذه الأشياء هي من أهم ما يقرِّبكِ من زوجـكِ .

37 - للمرأة في تبسُّمها ما ليس للرجل في عضلاته . قد يخيف الزوجُ زوجتَـه بعضلاته , لكن يمكنها هي - في المقابل- أن تستولي على زوجها بابتسامة حلوة منها في الوقت المناسب وفي المكان المناسب وفي الظرف المناسب. فعلى المرأة إذن مراعاة ذلك .

38- التربية الروحية , بالصلاة والصيام والذكر والدعاء وقراءة القرآن والمطالعة الدينية وعيادة المريض والصدقة على الفقير خصوصا والإنفاق في سبيل الله عموما و... , هذه التربية الروحية مهمة جدا للمرأة قبل زواجها وتصبح أكثر أهمية بعد الزواج , حيث تصبح المرأة مشغولة كثيرا بالزوج والدار والأولاد . وإذا نقص اهتمام المرأة بالتربية الروحية بعد الزواج بسبب أنها أصبحت مشغولة كثيرا , فيجب أن يبقى عندها على الأقل الحد الأدنى من الاهتمام الذي يزيد من أجرها عند الله ويُعينها على القيام بوظيفتها كزوجة وكأم وكربة بيت كما يحب الله ورسوله .

39- إذا كنتِ عاملة فحاولي التوفيق بين واجبات العمل خارج البيت وبين حقوق الزوج والبيت والأولاد . واجتهدي من أجل أن توفري لنفسك الجو المناسب والظروف المناسبة للرجوع إلى البيت للاستقرار فيه في المستقبل القريب .

40- إن المرأة طالما رضيت برجل معين ليكون زوجا لها , صار لزاما عليها أن تقفَ إلى جانبه تسانده وتساعده على العيش والنجاح في حياته , وليست هذه تبعية منها لزوجها ( وإذا اعتُبرت تبعية فهي تبعية محمودة ) , بل إن نجاح الزوج هو نجاح لزوجته كما أن نجاح الزوجة هو نجاح لزوجته سواء بسواء . فلتنتبه المرأة إلى ذلك .

41 - إن علاقة الزوجة بالزوج يجب أن تكون أرسخ من الحب وأطول عمرا , أو يجب أن تكون علاقة زمالة تجعل الرجل ينظر إلى زوجته كعنصر في الحياة لا غنى له عنه . وبغير هذه النظرة فإن الزوجة تكون فاشلة تماما في زواجها أو في حياتها مع زوجها .

42 - لا تكلفي زوجك ماديا بما لا يطيق لأنه :
ا- إما أن يعلن عن عجزه , وهذا ما لا يحب أي رجل بطبعه أن يعترف به .
ب- وإما أن يستجيب لطلباتكِ الكثيرة والمكلفة , فيتعب نفسَه فوق اللزوم مما سيؤدي إلى مقتكِ ولو سرا . هذا فضلا عن أن من أعظم سيئات الزوجة مع زوجها- عند الله ثم عند زوجها- تكليفها لزوجها ماديا بما لا يطيق

43 - تفهمي زوجك وتغاضي عن بعض مساوئه , واعلمي أنه ليس كاملا كما أنكِ أنتِ لستِ كاملة .

44- لا تكوني عنيدة .

45 - تغاضي عن التوافه , وكوني حليمة ,حسنة الخلق , وفكاهية للتغلب على المتاعب الصغيرة , وتوخي الحكمة في شؤون المال خاصة , فإن المال وراء كثير من الخلافات التي تقع بين الزوجين .


46 -- لا تكوني مهمِلة في مظهرك وأنوثتك , واذكري دائما أن زوجكِ تزوج بامرأة لا برجل , ولا بشبه امرأة .


47 - احرصي على كرامة زوجك وكبريائه ، ولا تتعالي عليه بالجمال أو المال أو الحسب أو النسب أو العلم أو حتى الدين , بل تواضعي معه ما استطعت يحببكِ هو , ويحببكِ الله قبل ذلك .


48 - لا تكوني مع زوجك ثرثارة مملة ، وعودي نفسك على التكلم معه في الأمور الهامة . ولا بأس أن تلعبي معه وأن تبثي له همومكِ وأن تروحي عن نفسكِ معه وأن .. لكن بعيدا عن الثرثرة التي اشتهرت بها المرأة .


49 - أحسني معاملة أهل زوجك وخاصة حماتك . كوني لها ابنة مطيعة تكن لكِ أما حنونا .


50 - عاملي زوجك معاملة طيبة كما كنت تفعلين أثناء الخطوبة أو أحسن , وإن جرت العادة على خلاف ذلك.


يتبع مع الجزء الثالث والأخير: ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق