]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اسهر لوحدي

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-06-12 ، الوقت: 13:00:02
  • تقييم المقالة:

اسهر لوحدي  تحت شجرة و من حولي عفاريت الانس و الجان نيام

اتطلع الى السماء اود ان ازورها و اودع المكان

لا اريد ان اعيش مع ذئاب تحكمني اعرف انهم اصحاب العفاريت و الجان

التقيت بهم صدفة ذاك حال الذي فقد الخلان

تمنيت ان ارى النجوم فهي كثيرة فى السماء انتقي منها لوحدتي و احدة تزيل عني العذاب و الحرمان

لم تظهر فى السماء نجمة السحاب منعتها من عرض مفاتنها لمخلوقات تعشق النور فى الغزلان

تخيلت انها صدفة ففى الانتظار تحصل على ماتريده لا فى ثواني

الصبر جميل يؤمن بفضائله الانسان فى كل زمان

بقيت الساعات تمر كالايام انتظر مرور السحاب لم يرد مغادرة المكان

مضى ذلك الليل و جاء ليل ثاني 

و انا اعيش فى كتمان

ظهرت النجوم لم ارى فيها النجمة التى كنت اعشقها ابام زمان

سالت النجوم عنها قالت لي انها سكنت قبور المكان لا تستطيع زيارة قبرها فهو معلق فى السماء تعاني 

كحالك في الارض تعيش بلا حبيب و بلا اماني

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق