]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مسكون بنبضك

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-06-11 ، الوقت: 01:22:15
  • تقييم المقالة:

  إبتدأ النبض .. يسري بين عناصري. يولج بي أنفاس الهوى. فتحترق في أحشائي..

مقادير عشقك.

أرابي الزمن ..

وأنا مسكون بقدرك..

حتى أوشمني الإرتواء.

سكارى نحن ...

في رشفات الحب.

لا نعي من صلاة الفقد..

إلا بعضا من صرير..

لأبواب تلك الردهة ..

المرممة على صدر القدر .

ناقص تكويني بك..

كلما أنجبت فيك سبيلا..

أراني أنشئ..

بين حميم من رحيل.

ولا أذرني إلا ..

بمساحاته الداكنة.
_______________
نضال فياض


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق