]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الرؤيا وتفسيرها في نومة واحدة :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-06-10 ، الوقت: 20:23:25
  • تقييم المقالة:

 الرؤيا وتفسيرها في نومة واحدة :

قلتُ من قبل مرات ومرات , وما زلت أقول :

·       هناك فرق بين الرؤيا والحلم , وليس كل من ادعى أنه رأى رؤيا , هو بالفعل رآها .

 

·       هناك الكثير مما يراه النائم في نومه هو انعكاس لما يفكر فيه في الفترة التي تسبق هذا النوم .

 

·       هناك الكثير من الأحلام المزعجة والكوابيس المؤلمة هي نتيجة طبيعية للحالة النفسية السيـئة  للشخص في النهار وقبل الليل .

 

·       ليس كل من يعاني من كوابيس ومن أحلام مزعجة هو مصاب بسحر أو عين أو جن , ويحتاج إلى رقية شرعية .

 

·       ليس كل شخص مؤهل لأن يفسر الرؤى تفسيرا صحيحا وصادقا ودقيقا .

 

·       تفسير الرؤيا ظني وليس قطعيا ... ومنه فإن التفسير ولو صدر من بن سيرين رحمه الله فهو ظني وليس قطعيا , أي أنه يمكن أن يصيب ويمكن أن يخطئ .

 

·       رؤيا الأنبياء فقط حق وعدل لأنها جزء من الوحي , وأما رؤيا غير الأنبياء فهي غير معصومة .

 

·       أحيانا نجد أن أفضل من يفسر الرؤيا هو الشخص الذي رأى ما رأى في المنام ... ومنه فإذا رأى شخصٌ رؤيا معينة واستيقظ من نومه وفي صدره تفسيرٌ لرؤياه هو مطمئن إليه , فإن هذا التفسير غالبا ( ولا أقول دوما ) صحيحٌ بإذن الله , وهو أفضل من تفسير الإمام أو الشيخ أو العالم .

 

·       وأحيانا أخرى نجد أن الرؤيا وتفسيرها يتمان من خلال نومة واحدة . والمثال على ذلك ما حدث لي في الليلة الماضية ( ليلة الأحد 27 مارس 2011 م ) حين رأيتُ فيما يراه النائم مما أظنه رؤيا وإن لم أكن متأكدا من ذلك :

 

أولا: رأيتُ نفسي مع زوجتي وأولادي في البيت , مشغولا ببعض شؤون البيت غير المستعجلة , ثم أذن المؤذن لصلاة ظهر أو عصر ... ومع أن شغلي البـيـتـي غير مستعجل ومع ذلك عزمتُ على أن أتكاسل ولا أذهب إلى المسجد لأصلي جماعة , بل إنني قررتُ على أن أكتفي فقط بأداء الصلاة في البيت .

 

 

ثانيا: ثم بعد قليل وخلال نفس النومة رأيتُ نفسي مع بناتي أو مع زوجتي وبناتي في الخلاء ... وفجأة هجم علينا عدو من البشر يريد أن يفتك بي وبأهلي , فخفتُ على نفسي مرة وخفتٌ على عرض وشرف نساء أهلي مرتين , ثم استيقظتُ قبل أن تنتهي القصة .

 

استيقظتُ وليست عندي أية رغبة في البحث عن تفسير للرؤيا عند عالم أو عند عامي , لأنني استيقظتُ وأنا مطمئن لتفسير الرؤيا الأولى والثانية ( وإن لم أكن مفسرا ) الذي معناه : تحذير من التكاسل عن الصلاة جماعة في المسجد , وفي المقابل دعوة إلى المحافظة على أداء الصلاة المفروضة جماعة في المسجد في حدود الاستطاعة والإمكان بطبيعة الحال .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق