]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لقاء النفس

بواسطة: ارق العمر  |  بتاريخ: 2011-10-08 ، الوقت: 12:58:07
  • تقييم المقالة:

جاء المساء ومعه الشتاء, كم هو مرعب هذا المشهد المتناغم . صوت العواصف ومعه ظلمة لا ترى فيه أي ومضة نور.  أنظر في أعلى السماء ,أمن المعقول ان ارى شيئا؟ أظنني ارى! ولو أن الليل كان دامسا,ولو ان المطر ينزل بقوة في عيني ,نعم هذه الظلمة تريك الامس ومن كان بالامس وتحاول ان تريك الغد ومن سيكون في الغد ان كان هناك غد. سأدع المطر ينزل من عيني لانه الدمع الذي يجب ان ينزل منها ,وهو الذي يدعني أبكي ويخبأ بكائي ودمعي.في هذه الاثناء , نظرت الى الارض خلف تلك الاشجار,كانت تنظر الي , تؤلمني نظراتها, تطعنني رؤيتها. آه لقلبي كم يقدر ان يتحمل . لا أستطيع أن أقترب منها,لا أستطيع ان أتحمل ذلك . أخذت تقترب مني وأنا لا أستطيع الحراك.تقترب مني ,أصرخ بأعلى صوتي هيا ابتعدي ابتعدي. لكنها لا تسمع , لا ترى سواي,فأنا التي دمرتها , وانا التي نحرتها. أخذت سكينا من تلك الاشجار ,اقتربت مني ,طعنتني في نحري , أخذت تمزق في جسدي وترميه الى موقدة قريبة حفت أصابعي وأشعلت النار في جسمي, أرادت أن تتخلص من كل ما يتعلق بي , حملت رمادي وحفرت في أسفل الارض ورمته تحت التراب ودفنته.نعم هذه هي نفسي,نفسي التي قتلتني.       


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق