]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

امي

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-06-09 ، الوقت: 01:00:58
  • تقييم المقالة:

انت يا من غرست في قيم الاباء و الاجدادي 

انت يا من علمتني الحب و الحنان و الرافة بالاولاد

انت يا من اذقتني حلاوة العيش بلا عناد

انت يا من سقلت مواهبي على اتباع النبل و البعد عن الفساد

انت يا من جعلت عيني ترى اليقين حقا اتبعه لا تهمني تهديدات القاها من الاعادي 

انت يا من جعلتنى تقيا اتبع صراط الرحمن و سنة النبي الهادي

ربنا يرحمك يا اعز ام احبها فؤادي

لك شرف تربية الابناء و الاحفاد

انا منهم تربيت على النبل شريف لا ارضى بالظلم و لا بالفساد

امي الخيانة ظهرت بعدك فى البلاد

الابن اصبح عدوا لابيه و امه لا يكترث لمبادىء الامجاد

نالوا منه الاعادى جوعوه حتى يكون عميلا يبيع الاراضي

جعلونا فتات خبز تقتات منه الطيور و الغربان لا تصلح للعباد

الخبزة ان قسمت و صارت فتاتا لا تغذي الاجساد

نهبت منا ثرواتنا اكتسحوا اراضي عبثوا بمقدساتنا 

قطعوا السنتنا اعموا عيوننا عن رؤية الفساد

نالوا من عقولنا اظلموا قلوبنا نعيش فى سواد

امي عودي الى الحياة لاعادة الرشد للعقول و انارة الفؤاد

و اظهار حقيقة غابت عن العباد

المجرمون تكاثروا و قطعوا الايادي

حتي لا ترفع عالية على الاسياد

الذئب صار صديقا و الاسد معادي

اجعلي الذئب ضبعا و الاسد ينادى 

الشعب قرر ان ترفع الايادي

لطرد العدو عن ارض يملكها الاباء و الاجداد

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق