]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عطاء الثمان

بواسطة: عايد المحمدي  |  بتاريخ: 2013-06-07 ، الوقت: 18:36:59
  • تقييم المقالة:

فبحسب الواقع الذي يعيشة المواطن السعودي بعد ثمان سنوات من العطاء قادها رجل الاصلاح الاول أطال الله بعمرة ووفقة للخير دوماً , ثبت له ان  معالم اقتصاد بلاده  قد اكتملت ووصلت الى مستويات قياسية , فلم يكن أكثر المتفائلينقبل عدة سنوات يحلم  إن تقترب الميزانية العامة للدولة من ترليون , ويبدا معها عهد جديد من النماء السخي , وتتجاوز البلاد بمشاريعها التنموية ,السقف المخطط الذي وضعتة الامم المتحدة في بداية الألفية الثانية عام 2000م, وتدخل نادي العشرين الكبار بالعالم , فعهد خادم الحرمين الملك عبد الله بن عبد العزيز حقق للشعب السعودي انجازات لاتقدر بثمن , وسوف ينعم بخيراتها الاجيال القادمة , فقفز الجامعات من ثمان الى ثلاثين والشروع ببناء العديد من المدن الاقتصادية هو انجاز مابعدة انجاز لهذا الملك النبيل , بل انة كافي إن يسجل اسمة باحرف من ذهب مع القادة اصحاب الانجازات بالتاريخ البشري , ومن يتلمس حال أبناء السعودية بالتأكيد لايخفى عليه الاثار الايجابية التي اتخذها خادم الحرمين حفظة الله وتمس حياة المواطن اليومية وأهمها على الاطلاق الاتي  :

تحسين المستوي المعيشي للمواطنين

. ترسيم موظفي الدولة العاملين على بند الأجور والمستخدمين

. تخفيض أسعار البنزين . انشاء مركز مالي متطور في مدينة الرياض

. انشاء صندوق استثماري لذوي الدخل المحدود

. تسديد الديون والديات عن الموقوفين في الحقوق الخاصة

. تطوير الساحات المحيطة بالمسجد النبوي وتوسعة ساحات الحرم المكي

. إعفاء ( 10%) من الأقساط العقارية للمتأخرين عند كامل السداد

.  تنفيذ مشروع الملك عبد الله لتطوير التعليم العام

. إنشاء الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد

. إنشاء خط سكة حديد الشمال الجنوبي

. إصدار نظام القضاء ونظام ديوان المظالم

. زيادة قرض صندوق التنمية العقارية من 300 الف الى 500 ريال

. بناء مائة الف وحدة سكنية بجميع مناطق المملكة

. زيادة الرواتب لموظفي الدولة وارتفاع الحد الادنى الى 3000 ريال .

وكل يوم تزداد وتيرة العطاء بعهد الملك النبيل , وبقلب صادق اللهم احفظ هذا القائد الذى لم يستولي على قلوب العباد من فراغ , فقد احبه الله وحبب فيه الخلق .

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق