]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بحياتي عيون

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-06-07 ، الوقت: 16:25:46
  • تقييم المقالة:

أضف لظنونك هذا ولا تطل السؤال / ليكن ببالك ما فعلت بي

مرسالك غيَّر أيامي وألبسني ثوب ثاني

أنا بهذا شخص تاني

بحياتي عيون ....

مني أنت جريح

أم أن الجرح بلغ روحي ووجداني

إحنا بنعيش ليالينا والقمر رسم أسامين

أظف لظنونك

بحياتي عيون تنادي لكنه المجهول

لا ندري إلى أين تأخذني الظنون ...


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق