]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

موسوعة ث الجنسية( 1000 س و ج)(من 311 إلى 320 ):

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-06-07 ، الوقت: 10:31:36
  • تقييم المقالة:

س 311 : هل يجوز ممارسة الجنس أمام الغير؟

ج : يحرم ذلك قطعا وبلا أي خلاف,إذا تم أمام الآخرين أو عند الطريق, كما نهى الإسلام عن الجماع أمام طفل بدأ يرى ويفهم الحركات.


س 312 : ما دور الوقاية في المحافظة على أعضاء المرأة التناسلية سليمة ومعافاة ؟

ج : الوقاية من جميع الالتهابات المتعلقة بهذه الأعضاء خير من العلاج ,ويتم ذلك بجملة أسباب منها استعمال الدش المهبلي,والحرص الدائم على النظافة:نظافة اليد والفرج,وتغيير الملابس الداخلية فورا إذا تبللت ,وعدم استعارة الملابس الداخلية لغيرها من النساء .


س 313 : عندما ينتهي الرجل من الجماع تلاحظ الزوجة بأن جزءا من منيه لا يستقر في رحمها بل يخرج وينزل من فرجها.هل هذا أمر طبيعي ؟

ج : هو طبيعي للغاية,ليس في ذلك أي حرج.والأصل أن القليل من المني الذي يبقى في الرحم كاف لتلقيح البويضة وتكوين الجنين بإذن الله.


س 314 : ما هي العوامل التي تساعد الزوجة على الحمل إذا كانت هي وكان زوجها سليمين من أي مرض يعيق هذا الحمل ؟

ج : يمكن أن نذكر منها:بعض المقويات والمنشطات التي يمكن أن يعطيها الطبيب الاختصاصي لأحد الزوجين أو لكليهما . وكذا الوضعية المناسبة للجماع والتي تُبقي على أغلبية المني مستقرا في رحم المرأة وأحسن وضعية هي التي تكون فيها المرأة مضطجعة على ظهرها والرجل فوقها , والأفضل لو تبقى المرأة بعد نهاية الجماع مضطجعة على ظهرها لحوالي ربع ساعة . وكذلك فإن تجاوب المرأة مع زوجها في الجماع يقوي من احتمال حمل المرأة من هذا الجماع . وأخيرا فإن توقيت العلاقة الجنسية بما قبل الحيض المقبل ب 14 يوما مهم جدا,حيث تتواجد البويضة في الرحم ويكون احتمال الحمل أكبر .


س 315 : ما هي المدة التي يجب أن تنقضي على الزوجين من بعد الزواج بدون أن تحمل المرأة من زوجها, حتى يحق لهما التساؤل عن سبب التأخر,ثم الذهاب عند الطبيب الاختصاصي للفحص ثم للعلاج ؟

ج : أقل مدة هي حوالي 18 شهرا كما يقول الكثير من الأطباء , ولا يجوز للمرأة ولا لزوجها أن يقلقا قبل ذلك ولا أن يسمحا للغير أن يقلقهما,لأن المرأة قد تتأخر عن الحمل لعام أو لأكثر قليلا بسبب أو بآخر بدون أن يكون أحد الزوجين مريضا. كما يقول الأطباء كذلك بأن 60 % من النساء الطبيعيات يحتجن إلى حوالي 6 أشهر للحمل و20 % منهن يحتجن إلى سنة كاملة .


س 316 : ما الذي يجوز للرجل من المرأة بين العقد والدخول ؟

ج : أما قبل العقد الشرعي , ولو بعد الخِطبة فقد قلت من قبل بأنه لا يجوز له منها إلا النظر إلى الوجه والكفين . وأما بعد العقد وقبل الدخول فيجوز له منها كل شيء بما في ذلك الجماع , لكن مع ملاحظة ما يلي :

           ا- ليس كل ما يجوز شرعا هو الأفضل والأولى شرعا , إذ أن هناك كثيرا من الأشياء أجاز الدين فعلها , لكنه جعل الأولى تركها أو جعل تركها مستحبا.

            ب- إذا جامع الرجل زوجته بين العقد والدخول أو اختلى بها على رأي بعض الفقهاء,فإنه إن طلقها بعد ذلك لا يستحق من المهر شيئا , أي أنه يجب عليه أن يعطيها المهر كاملا غير منقوص حتى وإن كان لم يُولم بعدُ أو لم يدخل بها بعدُ من خلال عرس ووليمة, فلينتبه الرجل إلى ذلك.

            جـ - إذا استمتع بها بما دون الجماع بين العقد والدخول فإنه يُخاف عليه أن يتخلى عنها بعد أن قضى منها ما قضى,ويُفسخ الزواج ويقع الطلاق وتفسد العلاقة بين شخصين وبين عائلتين ويندم كل واحد منهما . وإن كانت المرأة هي الخاسرة بالدرجة الأولى معنويا,فإن الرجل هو الخاسر الأول ماديا لأنه يجب أن يدفع لها نصف المهر إذا طلق بدون عذر شرعي . وفي كل الأحوال,إذا استمتع الرجل بزوجته بين العقد والدخول بطريقة أو بأخرى فإن ليلة الدخول التي يُفترض أن تكون أحسنَ ليلة في حياة المرء تصبح لا قيمة لها ولا طعم ولا لون ولا رائحة لها,لأنها تصبح ليلة يدخل فيها الشخص على آخر وقد رأى منه كل شيء من قبل وسمع منه كل شيء من قبل .


س  317 : الزوجان اللذان أكد لهما الطبيب بأنهما سليمان طبيا وبأنه ليس عندهما مانع يمنع من الحمل . هل لا بد أن يكون ( تبعا لذلك ) أحدهما أو كلاهما مصابا بسحر أو عين أو جن ؟

ج : ليس شرطا,لأن الذي لم يكتشفه طبيب قد يكتشفه طبيب آخر , ولأن سبب عدم حدوث الحمل قد يكون عضويا لكن مازال الأطباء حتى الآن لا يعرفونه وقد يعرفونه غدا أو بعد غد , وإذا كان عضويا فإنه يحتاج إلى طبيب لا إلى رقية .


س 318 : هل صحيح أن نظر أحد الزوجين إلى عضو الآخر يورث العمى ؟

ج : ليس صحيحا البتة .


س 319 : ما علاقة الجماع بامتلاء المعدة ؟ ج : الأفضل - طبيا - أن يتم الجماع والشخص لا ممتلئ المعدة ولا جائع , حتى لا يضره الجماع وحتى يكون استمتاعه به أكبر.


س 320 : هل صحيح أن هناك ضررا في الجماع والزوجان قائمان , وكذا في ممارسة الرجل للجنس مع زوجته من الخلف وفي الفرج ؟

ج : لا دليل على ذلك من الطب أو من الشرع , ولم يقل به ثقة من العلماء أو الأطباء .

 

يتبع مع :

من السؤال 321 إلى السؤال 330 : ...


 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق