]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من حيثُ أتيت *طيف امرأه*

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2013-06-03 ، الوقت: 15:56:41
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

من حيث أتيت


يجيد الإبتسام الفراق
ويقترن العطب  بالشروق
ترتحل قوافل الياسمين
قبل الآوان
وتُعلق على  كتف البدر
حقائب النسيان
ينوء كاهله بالحمل
 فينحني كالهلال
مُستنفذا كله  حين انتهاء
آنذاك
يلتصق الظل فينا
ويُغادرنا  طَّلْع الأضواء.
طيف امرأه
 3/6/2013م

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • روح العقل | 2013-10-22
    نقد مشاكس .....هناك بالقرب من قلب هذا الطيف...حزن عميق يتماهى مع الكلي الطيفي غير مرئي فهو منساب مع الكل لتمدده السريع والخفيف اما الكثيف فلا يمكن لانه ينكسر
    الطيف هو كذلك شفاف وشفافيته هي قوته لذلك فالحب عند الطيف دائما يكون منتثرا
  • اسلام الحوشي | 2013-08-13
    مشاعر فياضه تنم عن حزن عميق
  • اسلام الحوشي | 2013-08-13
    تسلم يدك مشاعر فياضه تنم عن حزن عميق
  • Mr Sarraj | 2013-07-06
    جميلة تلك الخواطر ..!
  • هشام الجوهرى | 2013-06-13
    أقر و أعترف أننى حرمت الكثير إذ لم أقرأ تلك الدرر وهاتيكم الجواهر أيها الطيف النادر فى نبضه وابداعه 
    أشكر اتاحة الفرصة بوجودى أمام طيفكم يحار القلم والعقل فى كيفية التعليق فأجدنى صامتا مبحرا فى 
    ابداعكم الراقى .
  • ياسمين عبد الغفور | 2013-06-08
    ترتحل قوافل الياسمين قبل الأوان....أحياناً نفقد أشياء نحبها قبل أن نسعد بها و قد يدل هذا على قدوم شيء أجمل....
  • لطيفة خالد | 2013-06-08
    ومن حيث قرأت أرى أنك شاعرة قديرة عزيزتي طيف حروفك نور يشع امامنا وينور آفاق الكلمات ويغذي وجداننا ويكبر أفئدتنا..سلمت سيدة الحرف العربي
  • نور الدين | 2013-06-07
    هي بسمة تفارقنا أو على الأقل تغادر ملامح الوجه حين تغرب فيه الحياة ، وقد عطبت واضمحلت إشراقة الفرد و ذهبت أدراج الماضي ، آنئد ترحل إلى قبره زهور الياسين لتظل  هناك حتى يغادرها الألق فتذروها رياح الضجر والوحشة فترحل من غير رجعة  فاكتوى البدر بغيابها و بات هزيلا وهنا تعبير رائع عن لوعة الفراق و النهاية  فيهوي بنفسه ويغيب هو أيضا  إذ ذاك لا تبقى غير الظلال التي هي حفنة ذكريات ، وربما شبح شخص كان هنا يوما فأصحى ظلا بلا موضوع غادرته الأضواء .
    نص تفوح منه رائح الموت ، لكنها مزينة بجميل الأساليب و بديع التصويرات .
    جميل ما تخطه يمناك .
    و دمت بخير 
    • طيف امرأه | 2013-06-08
      الكاتب الراقي نور الدين وفقكم المولى وأعزكم:

      نعم تلك الكلمات قد نالت من الاحزان ما نالت ..
      فكل يوم نودع قوافل من العباد
      القضية انهم يمتلكون نفس الكلمة ,,ولكنهم يختلفون بنفوسهم
      والقضية المستعصية ان النفوس والفكر لا تتفقان أبدا .. فكل في واد يهيم
      كلما نظرت لواقع الامة تغشاني الحزن كما لو كان وطني الكبير , هو  الحبيب المفارق
      فليس أحب لدي من تلك الاوطان التي كانت يوما ما أمة موحدة لها صوت واحد واذان واحد وقلب خاشع ونبي واحد لا أنبياء
      نعم الفراق يمزق كبد الواقع  واقع المسلمين والابتسامة باتت باهتة تودعنا كل يوم مع أنهار الدماء المتساقطة في كل شبرمن ارض المسلمين
      فبدل ان نزرع نجتث الزرع ونبدلها باشواك المؤامرات والحقد والكيل بميزان غير عادل 
      فلما لا احزن وتحزن حروفي , وانا ارى واقعنا ينهدم كل لحظة وفي سبيل من؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      الطغاة والنفوس الفاسده والزمرة التي عجز عنها الشيطان ان يتقمص شخصيتها
      شكرا لكم اخي الفاضل نور الدين جعل ايامك نورا ودينك واضحا وضوح الشمس
      تحياتي وبارك الله بكم وعذرا لقسوة حرفي فقد نال مني الحزن منالا لا يفارقني ابدا , لذا اكتب علّ المسلمون يستيقظون من سباتهم الطويل
      سلمتم وسلم حرفكم البهي الراقي دوما وكم يسعدنا مروركم الثري
      طيف بخالص التقدير
  • ابراهيم تغيان محمد | 2013-06-03
    lمــا اروع تلك الكلمات 
    رغم مسحة الاحزان والشجن

    تحياتي لك شاعرتنا الرائعه

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق