]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

مبارك اللى ظلمه شعبه (حبيبى يا مظلوم) إهئ إهئ إهئ

بواسطة: Hesham Elbitar  |  بتاريخ: 2013-06-02 ، الوقت: 14:12:06
  • تقييم المقالة:

قرأت مقال جعلنى أصاب بالذهول للحظات و بدأ بعنوان مثير هل أمد الله عمر مبارك ليذله ام ليعزه ؟!!!!!!!!!!! (علامات التعجب دى من عندى ) للأستاذه/ سلوى أحمد مما جعلنى أقفز إلى داخل المقال لأشاهد الإجابة على هذا السؤال المثير............. فوجدت أنها تعتقد - وهذا من حقها - أن مبارك ولى من أولياء الله الصالحين !!!!!!!!!!! (علامات التعجب دى برضه من عندى) فعلى الرغم من أن فى عصره - حسب رأيها - فى ناس ظلمت و ناس ما أخذتش حقها أن هناك فقراء حرموا و أكثر من ذلك إلا أنه على الرغم من كل ذلك إلا أن الله أمد فى عمر مبارك من أجل أن ينصره الله على الظالمين (اللى هو إحنا الشعب المصرى يعنى) اللى حقدوا عليه و أخذوا يكيلون له الإشاعات المغرضة من كل حدب و صوب و لأن مبارك (الذى  كان عصره به ظلم) - حسب رأيها -طيب جدا و أمير فأراد الله أن ينصره على الشعب المصرى الظالم فنفضل نشتم فيه و نلعنه فياخد من حسناتنا و يدينا من سيئاته و يموت و ربنا راضى عنه و يدخل الجنه و نعم المصير و إحنا ندخل النار و بئس المصير و يعيش فى الجنه فى تبات و نبات بعد ما شاف الظلم من شعبه طول فترة حكمه المقدرة بثلاثة عقود متصلة و .......... توته توته فرغت الحدوته حلوه ولا ملتوته (هو يعنى إيه ملتوته دى ؟!!!!!!!!!! آه علامات التعجب دى برضه من عندى هو أنا حقضى المقال كله علامات تعجب ولا إيه؟!!!!!!!!!!) يا جدعاااااااااااان سيبونى أعيط على مبارك اللى ظلمه شعبه (حبيبى يا مظلوم) إهئ إهئ إهئ ياللى كنت مهنيييييييييينا و إحنا مش مقدرينك.

بس بعد نهاية العياط ده كله على حبيب الملايين ممكن  تسمحولى أتكلم جد شويه؟

فلتسمح لى أستاذه/ سلوى أحمد - التى أتمنى أن تقرأ هذا المقال - أن أعلن أنى أحترم رأيها هذا و لكننى أختلف معه و الإختلاف فى الرأى لا يفسد للود قضيه بداية إختلافى هو من عنوان المقال :- هل أمد الله فى عمر مبارك ليذله أم ليعزه ؟ و الإجابة على هذا السؤال يا أستاذتى بسيط جدا :-      ( الله أعلم ) أنا ما دخلتش فى علم الله كى أعلم ما هى حكمة أن يمد الله فى عمر مبارك و هذا بالنسبة لحكمة الله فى ذلك أما بالنسبة لماذا أمد الله فى عمره ؟ فالإجابة عن ذلك أبسط بكثير و هذه الإجابة الله هو الذى أجابك عنها فى قوله سبحانه و تعالى : بسم الله الرحمن الرحيم (فإذا جاء أجلهم  لا يستقدمون ساعة ولا يستأخرون) صدق الله العظيم ........ لم يمت مبارك لأن موعد موته الذى حدده الله لم يأت بعد هل هناك أبسط من ذلك؟

و هنا نأتى لموضوع المقال:- (و لناااااااااااا هناااااااااااا وقفه)

أستاذتى العزيزه ........... لقد كان مبارك ظالما هذا ليس إدعاءا عليه بالباطل ........... نحن لا نسبه و لا نقول عنه ما ليس فيه و إلا ما هى فائدة دعوة المظلوم التى ليس بينها و بين الله حجاب ؟ .......... قد يسامح الله فى حقه و لكنه لا يسامح فى حق من ظلم............. لقد تجبر مبارك كثيرا و أخذته العزة بالإثم ............. لقد سرق مبارك أموال الشعب هو و أبنائه و وزرائه و رجال أعماله و تركه يرزح تحت نيران الفقر ........... هل تستطيعين إنكار ذلك؟ ........... ما هو مرتب مبارك عن سنوات حكمه الثلاثين حتى تكون له هذه الثروة الطائلة؟ ........... ألم يشفق يوما على شعبه الذى يرزح تحت خط الفقر ؟ الذى لا يجد قوت يومه؟ الذى يعيش كثيرا منه فى العشوائيات؟ ..............هل هؤلاء ليسوا مظلومين و من حقهم أن يدعوا عليه و أن يأخذ الله حقهم منه؟

لقد إنتشر فى عصر مبارك الجهل  و سوء التعليم حتى أصبح المتعلم جاهلا أصبح خريج الجامعة غير مثقف فإنهارت مؤسسات الدولة أليس هذا ظلما من حق كل مظلوم أن يأخذ حقه منه؟

لقد إنتشر فى عصر مبارك الفساد و الواسطه و المحسوبيه و إنهارت أحلام شباب لم يأخذوا ما يستحقونه فكان السبب فى موتهم كمدا و حزنا أو كافرين إنتحارا أو إتجاههم لعالم الجريمة أو لإدمان المخدرات و الكحول أليس هذا كله ظلما  و من حق المظلوم أن يقتص له الله من من ظلمه؟

لقد تجبرت الشرطة فى عصر مبارك و أكلت حقوق الناس بالباطل و أصبح الشرطى من أكبر من فيهم حتى أصغر مخبر أكبر من كل قانون و الشعب عبيدا عندهم يظلمونهم كما يريدون ولا أحد يحاسبهم أما عن أمن الدولة فحدثى ولا حرج إختطاف و إختفاء و قتل و تعذيب و إعتقالات دون ستد قانونى لقد أصبحوا دولة فوق الدوله أليس كل هؤلاء مظلومين و من حقهم أن يقتص الله لهم؟

لقد إنتشر المرض فى عصر مبارك و المبيدات المسرطنة و جميع الأمراض التى يواجهها المصريون هى نتاج عصر مبارك و لم يجد المريض العلاج ولا الدواء إلا بأبهظ الأثمان للأغنياء فقط و المستشفيات الحكومية مجرد مزبلة يلقى فيها المريض الفقير و قد يموت فيها بلا ثمن لنقص العلاج و الدواء و لقلة الإهتمام و الرعاية أليس كل ذلك ظلم يستحق عنه العقاب من الله؟

لقد إنتشرت البلطجة فى عصر مبارك و تزوير الإنتخابات و جميع البلطجية التى ترينهم فى الشوارع الآن هم النتاج الطبيعى لعصر مبارك سواء كان ذلك من إستخدام الدولة لهم و رعايتهم أو نتاج الفقر و الجهل و الظلم أليس من تسبب فى جعل هؤلاء بلطجيه ومسؤولا عن ذلك أمن تأذى فى حياته أو ماله أو عرضه بسبب هؤلاء البلطجية الذى صنعهم ثلاثون عاما من الفساد أن يأخذ حقه منه ؟

أستاذتى كيف طاوعك قلبك أن تنصرى الظالم على المظلوم وتتمنى الرحمة للظالم؟ ألم يحن قلبك على المظلوم؟هل كنتى تحيين فى برج عاجى طوال هذه السنوات الثلاثين فلم تشعرى بالشعب؟ لقد و ضعتى صورة مبارك كعنوان لكى فأرجو أن تراجعى نفسك مرة أخرى و تسألى نفسك ماذا أقول لله يوم الدين عندما نصرت بقلبى الظالم و عاديت بنفس القلب المظلوم؟

إن كل ما يحدث لنا فى هذه الأيام هو النتاج الطبيعى لعصر من أبشع عصور مصر ظلاما و فقرا و جهلا و تخلفا و كل ما نحن فيه الآن هو نتاج طبيعى لهذا العصر فقبل أن تطلبى الرحمة لمن تجبر أطلبيها لكل من سقطوا تحت براثن حاكم لا يرحم.

لقد كان مبارك هو الحاكم بأمره فى هذه البلد لا شئ يحدث فى هذه البلد دون علمه و أمره هل كان هناك من يستطع مخالفة أمرا له؟ فهو المسؤول عن كل ما نحن فيه الآن لقد طغى فطغى كل من حوله و أصبحت البلد لعبة فى أيدى من لا يرحمون.

إننا نحاسب الآن رئيسنا المنتخب إنتخاب حر و مباشر على أقل من سنة من فترة حكمه البالغة أربع سنوات حساب الملكين نحاسبه على بلد يحاول أن يخرجه من مستنقع للفساد و هناك آلاف الأيدى تحاول منعه لإستفادتها من العصر السابق أليس من الأجدر أن يحاسب من حكمنا حكما مطلقا بالتزوير لمدة ثلاثين عاما؟أليس هذا هو العدل أم أن هناك عدل آخر لا أعلم عنه شئ؟ و......... عجبى!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ( و علامات التعجب المره دى مش من عندى دى من عند كل مظلوم و حسبنا الله و نعم الوكيل)




« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق