]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما (ومن ) تحبه المرأةُ , وما (ومن) تكرهه المرأة :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-06-01 ، الوقت: 21:08:04
  • تقييم المقالة:

عبد الحميد رميته , الجزائر

ما (ومن ) تحبه المرأةُ , وما (ومن) تكرهه المرأةُ :


1- " تحتقر المرأةُ الرجلَ الذي يكذبُ مهما كانت دوافعُه ".

2-" تمقتُ المرأةُ الوحدةَ والصمتَ ".

3-"3 أشياء تكرهُها المرأةُ : السنَّ والمرض والموت ".

4-" أشدُّ ما تخشاه المرأة : الألم والشيب والوحدة ".

5-" تكرهُ المرأةُ كثيرا أن ترى زوجَها يقابلُ إخلاصَها بالجحود والنكران ".

6-" من أعظمِ ما يؤلمُ المرأةَ سهرُ الرجل خارج البيت ".

7- " المرأةُ تكرهُ في الرجل ثلاث صفات : الميـوعةُ , المرض , والنفاق ".

8-" المرأةُ حين تزِل ( بارتكاب الفاحشة مع رجل ) , لا تخشى شيئا قدر خشيتِـها من نيل الرجل وطره منها ثم هجرانها ".

9- " المرأة تحبُّ الحركة والكلام , ولكنها تحبُّ في الرجل الهدوء والصمت ".

10- " النساءُ يفضلن أن نذكرهن ولو بسوء على أن نهملهن أبدا ", لأن الإهمال يَقتلهـنَّ .

11- " تكرهُ المرأة أو تبغضُ من الرجال : الجبان والبخيل " , وحتى من الناحية الشرعية : من أسوإ ما يمكن أن يتصفَ به المؤمنُ وخاصة الرجلُ : الجبنُ والبخلُ .

12- " تكرهُ المرأةُ أو تبغضُ كُثرةَ شكِّ الرجلِ فيها , لأن ذلك يمكنُ أن يُـضعف من ثقتها في رجولته ".

13- " تحتقرُ المرأةُ الرجلَ الذي يحبُّـها , وهي – غالبا - تعرضُ عنه ", وهذا يصحُّ إذا بالغ الرجلُ في حبه لزوجته وخاصة إذا كانت هي من نوعية معينة من النساء : إذا جريتَ خلفها تهربْ منك , وإذا هربتَ منها تبعتـْك .

14- " ثلاثة تكرهُهم المرأة : المخنثَ والمغرورَ والغبيَّ ".

15- " كثرةُ الخجل في الرجل تجعلُ المرأةَ تتساءل : من هو الرجل فيهما ومن هي المرأة ؟! ", وحقَّ لها أن تتساءل لأن الخجل شيء والحياء شيء آخر, ولأن المرأة شيء والرجل شيء آخر .

16- " إبتسمْ لزوجتك تجدْها رهنَ إشارتك ", طبعا الابتسامة مع الكلمة الطيبة ومع المعاملة الحسنة .

17- " أحبُّ الهدايا لقلب المرأة تلك التي يُقدِّمها لها زوجُـها يوم ذكرى زواجهما . فهذا اليوم هو الخالدُ في حياةِ المرأة ".

18- " إذا كان جمالُ الرجل يجذبُ بعضَ النساءِ فإن معظمهن يبحثْـن في الرجلِ عن الرجولة لا عن الجمال ", ومنه ما أشدَّ جهلَ الرجل حين يظنُّ أنه باهتـمامه الزائد ( والمُبالغ فيه ) بشكله ومَظهره سينال إعجابَ المرأة ! . المرأةُ تهتم بزينة الرجل , نعَم , ولكن بشرطين :
ا- أن لا تكون مبالغا فيها , لأن الشيء إذا زاد عن حده انقلب إلى ضده .
ب- أن لا تكون زينتـُه على حسابِ جوهره وأدبه وخُلقه ورجولتـِه .

19- " تحبُّ المرأةُ الحزمَ في الرجل , كما يحبُّ هو الجمالَ فيها ". الرجلُ يجهلُ جهلا مركبا إن ظنَّ أنَّ المرأةَ ستحترمُه أكثر وستقدرُه أكثر كلما كان لينا ومائعا معها ومُبتغيا لمرضاتها . هذا ليس صحيحا البتة . المرأةُ تحبُّ من يحسنُ معاملتها , نعم!. والمرأة تحب من يحسن عشرتها , نعم!. ولكن المرأةَ كذلك تحب من يكون جادا وحازما معها , أي تحبُّ أن يكون زوجُها رجلا بأتم معنى الكلمة . إن المرأة – كل امرأة - لمْ ولا ولنْ ترتاحَ وتطمئن وتحب وتحترم وتقدر وتُجل و ... إلا رجلا محسنا وقويا في نفس الوقت . أما الرجلُ الذي يقولُ لزوجتهِ باستمرار:( نحبك ) و( نهبل عليك ) و( نموت فيك ) , و( طلبات أوامر ) و( شبيك لبيك عبدك بين يديك ) و ... هذا الرجلُ يستحيلُ أن تحترمهُ المرأةُ.وإن قالتْ بأنها تحترمه وتُقدِّرُهُ , فإنها تكذبُ ثم تكذب ثم تكذب , أو هي مخطئة ثم مخطئة ثم مخطئة .

20- " لا تهتمُّ المرأة بمظهرِ الرجل ولا بمركزه قدرَ اهتمامها لرجولته ", قلتُ: برجولته لا بذكورته , لأن الذكور كثيرون وأما الرجال فقليلون للأسف الشديد .

21- " لا شيء يُلفتُ نظرَ المرأةِ في الرجلِ قدرَ أسلوبِ تفكيره وطريقة تناوله للحياة واستثمار ثقافته , والاستفادة من تجاربه ".

22- " تغفرُ المرأةُ للرجلِ كلَّ شيء إلا سخريتَه منها ", فاحذر أيها الرجل , ولا تلجأ إلى ذلك !.

23- " قد تغفرُ لك المرأةُ القسوةَ والظلم , ولكنها لا تغفرُ لك عدمَ الاهتمامِ بها ". ومنه فالرجل يمكن أن يلجأ إلى لا مبالاته بالمرأة كوسيلة زجر في الوقت والظرف المناسبين , إذا وُجد ما يدعو إلى ذلك .

24- " لا تغفرُ المرأة للرجلِ أن يستنبطَ ما يجولُ بخاطرِها من خلال كلامها "... جوستاف لوبون .
لأن المرأةَ تريد أن يبقى ما في فكرها مبهما عند الرجل حتى يهابها بِسببِ أنه لا يفهمها .

25- " حين تشتكي لك المرأةُ همومها لا تُهِمُّها مقدرتُـك على إزالتها بقدرِ ما يـُهمها أن تستمعَ لها ".

26- " إذا أُعجبتْ المرأةُ بالرجلِ الصموتِ فلأنها تعتقدُ أنهُ يُنصتُ لها ". أما لو علِمتْ بأن هذا طبعه معها ومع غيرها من الناس فإنها عندئذ ستنزعجُ منه ومن صمتِـه كثيرا .
وفقنا الله جميعا لكل خير - نساء ورجالا - آمين .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق