]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قيم التسامح

بواسطة: ثقافة الطفل ثقافة الاجتماع  |  بتاريخ: 2013-05-31 ، الوقت: 15:49:01
  • تقييم المقالة:

شهدت بلادنا العربية عقب ثورة العزة والكرامة، ثورة شعب يريد،،نوع من الانفلات والاضطرابات لم نتعود عليها رغم القيم والمبادئ الشرعية التي تقره الأديان السماوية والمذاهب الإنسانية في تأكيد الرحمة والرأفة والرفق بين بني الإنسان، ورغم أن أي إنجاز بشري يتوقف على دعائم الإستقرار والسلام والألفة والتسامح،، رغم هذا وذاك مازالت البشرية تدفع ضرائب باهضة من أمنها واستقرارها جراء إعتماد العنف كوسيلة للحياة رغم التطورات الهائلة في الذهن والفعل الإنساني بما يلائم المدنية والتحضر،، وكان علينا من إعتماد سياسة التنمية البشرية الشاملة لصياغة إنسان نوعي قادر على الوعي والإنتاج والتناغم والتعايش والتطور المستمر.

إن أمن مجتمعاتنا وأوطاننا أمانة مقدسة في أعناقنا، وهذا من شأنه يحملنا مسؤولية بث قيم التسامح والحوار والقبول بالرأي والرأي الآخر،، مجتمعاتنا في أمس الحاجة اليوم، إلة التسامح والتفاعل الخلاق مع قيم العدالة والمساواة،، والالتزام اللامشروط بالرسالة الإسلامية التي تأمر بالعدل وتنهى عن الظلم وترسي دعائم السلام والمحبة وتدعو إلى التعايش بين بني البشر. 

إن زيادة وتيرة الائتلاف الداخلي والالتحام الوطني هو خيارنا الفعال لمواجهة تحديات الواقع، ويرتكب جريمة بحق حاضر الوطن ومستقبله ذلك الإنسان الذي لا يلتزمبمقتضيات الألفة والوحدة الداخلية،، ويمارس عن وعي أو بدونه الفرقة وعمليات التصنيف الي تباعد بين أبناء الوطن الواحد،، فقيم التسامح هي سياجنا الأخلاقي والإجتماعي الذي نتمكن من خلاله الذود عن وحدتنا ومكاسبنا التاريخية،،

عن مفهوم التسامح يقول "فولتير" التسامح نتيجة لكينونيتنا البشرية. إننا جميعا من نتاح الضعف،، كلنا هشون وميالون للخطأ،، لذا دعونا نسامح بعضنا البعض ونتسامح مع جنون بعضنا بشكل متبادل. وذلك هو المبدأ الأول لقانون الطبيعة والمبدأ الأول لحقوق الإنسان".

إذن فالتسامح قيمة تبادلية وتقابلية، إذ المطلوب من جميع الفئات والشرائح أن تلتزم بمقتضيات هذه القيمة، حتى يتسنى للجميع ضبط نزعاتهم والسيطرة على غرائزهم ./.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق