]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ياجرح بغداد

بواسطة: احمد محمد اسماعيل السنافي  |  بتاريخ: 2013-05-31 ، الوقت: 00:05:45
  • تقييم المقالة:

يا جرح بغداد ياوجعاً
من جرح ألحسين منبعه
الى يوم ألظهور مثواهُ
يستهدف ديناً
يقدمه لعينا في قعر الكاس
يمتد من كفوف عباس
ورأس حسيناً
وسُمٌ ألحسن
الى جرح ألأمام ننعاهُ
أيا جرح بغداد ياسراً لم يعد مخفياً
صدئ في قعر ألقلوب فحواهُ
نازفاً منه ألشجن
ماسار ألغبار يوماً فوقه
ومادفنت سنين ألكون ذكراه
فأستحال على كل سجون ألرشيد ان تنساهُ
صرخاته تملاء ألمدن
في سمائآت ألوطن
تصعد ألف آه وآهُ
عشرون عاماً مضت
وكاظم ألغيظ خجل لايرفع ألى الله شكواهُ
عشرون عاماً عقيمة تمضي
صدأت قيود ألسجن
ولم يصداء ألتسبيح ب الله الله اللهُ
تنام العيون في سكون الليل
ومايسكن القلب في نجواهُ
فياجدٌ ألجواد سلاماً
من عاشق من ذا عن عشقكم ينهاهُ
سلاماً سلاماً ياأبا الرضا في عُلاهُ
جئناك على ألأقدام سيراً
بحب لايعلم سوى الله مداهُ
فهللا قبلتم عاشقاً رضاكم مبتغاهُ


عبد الكريم القيسي


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق