]]>
خواطر :
لا تستفزي قلمي وساعديه على نسيانك..سيجعلك أبيات هجاء تردد في كل مكان و زمان..أضحوكة وعناوين نكت في الليالي السمر ..سيجعلك أبيات رثاء و قصائد أحزان تُتلى على القبور و على الأموات.   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عودة بعد صموة

بواسطة: عابر سبل  |  بتاريخ: 2013-05-30 ، الوقت: 21:49:31
  • تقييم المقالة:

ها قد عدت من جديد 

للأكتب قصة الشهيد 

...هذه المرة لن تكوني أنت ياقدس شهيدة 

بل أنا يا دهر في تونس أسردها 

بين أروقة الكتاب  وسجن الحياة 

ها قد عدت من أجلك  ياقلم ...افرح ...

هيا استيقض لدين من الحكايات الكثيرة 

منها الحلوة والمريرة 

يا قلم 

 الدين والغرب ...

نعم .....

كلاب تناهشته ومسلمونا تركوه 

واخوة لنا في سجون يعذبون من أجله 

شكرا لك ياشهيد أترك المجال لنا .. 

لكي نحكي سلفية حبنا لدين 

                                                        نعم سلفي رغما أنوف الغرب 

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق