]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كيف يبرر التاريخ في الجزائر؟

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-05-30 ، الوقت: 20:02:26
  • تقييم المقالة:
من اقتتال الأخوة في صيف 62وبعد الأنقلاب او التصحيح لكل قراءته ثم انسحاب بعض رموز القوة في الثورة الى المعارضة التي اخد في احيان الصدام وربما قصة هروب الدا حسين ومحاولة انقلاب الزبيري على العقيد بومدين والتصفيات السياسية التي تلت دلك ..ضرب فكر الثورة في الصميم ..وبعد انفتاح فكري بعد الأنفتاح السياسي في التسعينات ..وما تلته من توقيف المسار الأنتخابي وشبه الحرب الأهلية بين النظام ومليشيات المد الأسلامي الراديكالي ..انتج دلك نصا مغايرا في جله تبريري ..ودفاعي عن قناعات داتية ..تريد ان تفسر من وجهة نظر على زعم اصحابها محايدة او قرات الحدات كما وقعت ..ان التقافة لم تنتج نصا تكامليا تطورياا بل نصا منغلقا على بكائية واغراق في الذاتية ..فالشعر من تمجيد الثورة الى تمجيد الرمز الى النكفاء على اخفاقات التنمية وافلاس المشروع الثوري بعد اكدوبة الثورات التلاث ..ثم طلعت فكرة المدكرات .. هل حقا المدكرات هي قراءة تقة ؟
هل نؤسس للتاريخ من تصورات فردية وان اراد اصحابها ان يوصمها بالوعي الجمعي في تحريك الحد
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق